الاثنين 15 رجب 1444 
qodsna.ir

قيادي في حركة الجهاد الإسلامي: سرايا القدس أعطت إشارة أنه يمكن الرهان عليها فانضم العشرات لمشروع المقاومة بالضفة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، اليوم السبت، أن الجناح العسكري للحركة سرايا القدس أعطت إشارة أنه يمكن الرهان عليها وهذا ما فتح باب دخول عشرات المجاهدين بالضفة لمشروع المقاومة بالضفة.

 

 

وكالة القدس للأنباء(قدسنا) أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، اليوم السبت، أن الجناح العسكري للحركة "سرايا القدس" أعطت إشارة أنه يمكن الرهان عليها وهذا ما فتح باب دخول عشرات المجاهدين بالضفة لمشروع المقاومة بالضفة.

 

وقال البطش خلال لقاء متلفز لقناة فلسطين اليوم: نحن نخوض معركة التحرير في الضفة الغربية، وقبل عملية انتزاع الحرية كان الاحتلال يتحدث عن الضفة كأنها أرضهم لكن المقاومة أجبرت المستوطنين على التراجع والانحسار وتعطيل مشروع سرقة الأراضي ونهبها.

 

ودعا البطش، المجاهدين إلى الانتباه والحذر من مكائد الاحتلال واتخاذ كافة التدابير اللازمة للحفاظ على المقاومة وتعزيزها.

 

وطالب البطش، المنظمات العربية أن تخرج بموقف واحد يقاطع ويحاصر حكومة الاحتلال.

 

كما توجه بالتعزية الحارة لعائلة أبو ريا وأبناء الشعب الفلسطيني كافة في الضحايا الذين قضوا في حريق مخيم جباليا.

 

وحول التطبيع، قال البطش :" في ظل واقع الأنظمة العربية المؤسف لا أستبعد أن تنفتح عواصم أخرى أمام كيان الاحتلال."، لافتاً إلى أن العرب لا يجنون أي فائدة من العلاقة مع كيان الاحتلال بل إنهم يدفعون ثمنًا كبيرًا جراء اتفاقاتهم معه.

 

واستطرد:"الأنظمة العربية في فلك الأمريكي وبالتالي هي جزء من منظومة أمريكا في المنطقة لكن هذا الأمر لا يضعفنا وها نحن نقاتل على مدار الوقت."

 

أما بشأن المصالحة، فشدد القيادي البطش على أن قرار المصالحة في يد أبو مازن.




محتوى ذات صلة

نحو القدس .. آتون بطوفانٍ هادر..

حماس تصدر بيانًا في ذكرى انطلاقتها الـ35 وهذا ما أكدت عليه
نحو القدس .. آتون بطوفانٍ هادر..

حماس تصدر بيانًا في ذكرى انطلاقتها الـ35 وهذا ما أكدت عليه

أصدرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الأربعاء 14 ديسمبر 2022، بيانًا في ذكرى انطلاقتها الـ35، أكدت فيه على التمسك بالثوابت الفلسطينية الوطنية، وخيار المقاومة كخيار استراتيجي لمواجهة الاحتلال.

|

فصائل فلسطينية: الاعتقالات السياسية بالضفة مرفوضة وتخدم الاحتلال وأجندات خاصة

فصائل فلسطينية: الاعتقالات السياسية بالضفة مرفوضة وتخدم الاحتلال وأجندات خاصة

استنكرت ودانت فصائل فلسطينية، اليوم الثلاثاء، مواصلة أجهزة أمن السلطة حملات الاعتقال السياسي بحق عشرات النشطاء في مناطق مختلفة من الضفة، مؤكدين أنها تكمل دورها المشبوه في خدمة الاحتلال.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)