الثلثاء 12 جمادي الاولي 1444 
qodsna.ir

مقتل مواطن فلسطيني برصاص أجهزة أمن السلطة جراء الاحداث التي شهدتها نابلس

 

 

وكالة القدس للأنباء(قدسنا) توفي فجر اليوم الثلاثاء، مواطن متأثرًا بإصابته خلال الاحتجاجات التي شهدتها مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة الليلة الماضية على إثر اعتقال الأجهزة الأمنية للمطلوب الأول للاحتلال بنابلس مصعب اشتية.

 

وأعلنت مصادر عائلية وفاة فراس يعيش (53 عاماً) إثر إصابته بجراح بالرأس، نقل على أثرها للمستشفى بحالة حرجة وأعلن الأطباء وفاته في وقت لاحق.

 

والشهيد يعيش هو شقيق للشهيد أمجد يعيش الذي استشهد برصاص الاحتلال قبل سنوات.

 

وتواصلت خلال ساعات الليل المواجهات بين الشبان والأجهزة الأمنية التي أطلقت الرصاص وقنابل الغاز بكثافة، ما أدى لإصابة أربعة مواطنين آخرين أحدهم بحالة خطيرة.

 

ونعت مجموعة "عرين الأسود" المواطن يعيش الذي قتل برصاص الأجهزة الأمنية، ودعت لإعلان الحداد وعدم فتح المحلات التجارية.




محتوى ذات صلة

الأيام القادمة صعبة لكنها مبشرة

عرين الأسود تدعو المواطنين للخروج إلى الشوارع والاشتباك مع الاحتلال
الأيام القادمة صعبة لكنها مبشرة

عرين الأسود تدعو المواطنين للخروج إلى الشوارع والاشتباك مع الاحتلال

أصدرت مجموعة عرين الأسود مساء اليوم الجمعة بيانا صحفيا، تؤكد فيه أن مقاتليها تصدوا لجنود الإحتلال بصليات كثيفة من الرصاص ومن أكثر من محور في تمام الساعة ٨:٠٠ من صباح اليوم خلال إقتحامهم لمنطقة رأس العين في نابلس.

|

مؤكدةً تحقيق إصابات مباشرة

سرايا القدس-كتيبة نابلس تستهدف قوات الاحتلال التي اقتحمت البلدة القديمة بنابلس
مؤكدةً تحقيق إصابات مباشرة

سرايا القدس-كتيبة نابلس تستهدف قوات الاحتلال التي اقتحمت البلدة القديمة بنابلس

أعلنت سرايا القدس- كتيبة نابلس، صباح اليوم السبت، تمكن مجاهديها فجر اليوم من استهداف قوات الاحتلال الصهيوني التي اقتحمت البلدة القديمة بنابلس.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)