الخميس 10 ربيع الاول 1444 
qodsna.ir
في اتصال هاتفي مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

أمير عبداللهيان: النصر النهائي للمقاومة والفلسطينيين في غزة

أدان وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان، بشدة اعتداءات الكيان الصهيوني على أهالي غزة وقال: لا شك في أن النصر النهائي سيكون للمقاومة والفلسطينيين الصامدين في غزة .

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أدان وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان، بشدة اعتداءات الكيان الصهيوني على أهالي غزة وقال: لا شك في أن النصر النهائي سيكون للمقاومة والفلسطينيين الصامدين في غزة .

 

و عقب العدوان العسكري للاحتلال الصهيوني على غزة ، أدان وزير الخارجية الايراني أمير عبداللهيان بشدة اعتداءات الكيان الصهيوني على أهالي غزة خلال اتصال هاتفي مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة.

 

كما ثمن أمير عبداللهيان، تضحيات الشهداء الفلسطينيين وشهداء الاعتداءات الوحشية الأخيرة للصهاينة على قطاع غزة، وقال أن تل أبيب تحاول التغطية على أزماتها المتعددة في الأراضي المحتلة من خلال الاستمرار في خلق الأزمات.

 

بدوره شرح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ، في هذا الاتصال الهاتفي ، آخر المستجدات معربا عن تقديره لدعم شعب وحكومة الجمهورية الإسلامية لفلسطين.

 

وأضاف النخالة ان الكيان الصهيوني اليوم في أضعف حالاته، والمقاومون يدعمون بكرامة وقوة سكان قطاع غزة وفلسطين وتحرير القدس الشريف.

 

وأضاف الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي: لقد واجهنا الكيان الصهيوني بالتوكل على الله وقوة المقاومة الفلسطينية وسنحقق تطورا مهما في مسار هذه المواجهة.




محتوى ذات صلة

الرئيس الإيراني: غزة تحولت الى سجن كبير والقمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي

الرئيس الإيراني: غزة تحولت الى سجن كبير والقمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي

لسطين محتلة من قبل المحتلين منذ 70 عامًا ، ويعيش أهلها في أراضٍ أخرى مثل الأردن وسوريا ولبنان ، الضفة الغربية ومناطق أخرى ونزح العديد الى غزة التي تحولت الى سجن كبير. إلى متى سيستمر هذا الوضع؟ هذا الوضع لا يمكن أن يستمر ، وهذا القمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)