الخميس 10 ربيع الاول 1444 
qodsna.ir

العميد قاآني: سنرد سريعا على اي جريمة يرتكبها النظام الاميركي والكيان الصهيوني ضد البلاد

اعتبر قائد قوة القدس بالحرس الثوري الإسلامي العميد اسماعيل قاآني، مستوى الامن للكيان الصهيوني بانه آخذ بالانحسار، مشددا على انه سيتم الرد سريعا على اي جريمة يرتكبها النظام الاميركي والكيان الصهيوني ضد البلاد.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) اعتبر قائد قوة "القدس" بالحرس الثوري الإسلامي العميد اسماعيل قاآني، مستوى الامن للكيان الصهيوني بانه آخذ بالانحسار، مشددا على انه سيتم الرد سريعا على اي جريمة يرتكبها النظام الاميركي والكيان الصهيوني ضد البلاد.

 

وقال العميد قاآني ، في تصريحه مساء الجمعة ، في حشد جماهيري بمدينة ساري مركز محافظة مازندران شمال ايران ، خلال مراسم الدفن للرفات الطاهرة لشهداء مدافعين عن مراقد اهل البيت (ع) كانوا قد استشهدوا في سوريا قبل عدة اعوام وتم العثور على رفاتهم اخيرا: ان طريق الشهداء الزاخر بالعزة والفخر سيستمر حتى التدمير الكامل لأعداء الجمهورية الإسلامية.

 

واضاف: على أعداء الجمهورية الاسلامية ، وخاصة اميركا والكيان الصهيوني ، أن يعلموا أننا لن نتوقف عن جهودنا في مجال المقاومة وسنواصل السير في طريق المقاومة.

 

وقال قائد قوة "القدس": لن نتجاهل أبداً الاعمال الشريرة والجرائم التي ترتكبها أميركا والكيان الصهيوني بحق شعب الجمهورية الاسلامية الايرانية وغيره من المظلومين في العالم أينما كانوا.

 

وصرح العميد قاآني أن هذين النظامين الغادرين والقاتلين سيتلقيان الرد على اي جريمة يرتكبانها في أقصر وقت ممكن ، وأضاف: إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تخطط للتعامل مع جميع الجرائم التي ترتكبتها أميركا والكيان الصهيوني الغاصب وسترد على ممارساتهما في الوقت المناسب.

 

*مستوى أمن الكيان الصهيوني آخذ بالانحسار

 

واكد بأن مستوى الأمن في الكيان الصهيوني آخذ في الانحسار وأبناء حزب الله (ابناء جبهة المقاومة) يخططون لتوجيه الضربة الأخيرة للكيان الصهيوني في الوقت المناسب وقال: ان ابناء حزب الله بقضائهم على هذا الكيان المزيف سيحققون امل الامام الخميني (رض) الا وهو محو "اسرائيل" من الخريطة والكرة الأرضية.

 

*الجمهورية الاسلامية داعمة لحزب الله

 

وصرح قائد قوة "القدس" التابعة للحرس الثوري أن الجمهورية الإسلامية داعمة لحزب الله لبنان على الدوام، وقال إن جمهورية إيران الإسلامية تدعم قوات حزب الله بقدر ما تستطيع ، رغم انهم حققوا تقدمًا جيدًا وفقًا لقدراتهم الحالية التي توفر جميع احتياجاتهم داخليا.

 

وقال العميد قاآني: إن الكيان الصهيوني لا يستطيع الصمود امام الاحرار الذين تلقوا تعليمهم في مدرسة الإمام الخميني (رضي الله عنه) والشهداء ، والمنتصرون في هذه المعركة الصعبة هم بلا شك أبناء الإسلام.

 

وذكر أن الرجال الذين يقفون ضد أميركا والكيان الصهيوني قاتل الاطفال قد تعلموا واستلهموا من مدرسة الإمام الحسين (ع) ، لافتا الى انه في حرب الايام الـ 12 اطلق حزب الله أكثر من 3 آلاف صاروخ باتجاه إسرائيل ، وكل هذه الصواريخ صنعت من قبل حزب الله.

 

 




محتوى ذات صلة

حزب الله: الإسرائيلي ومن خلفه كلّ قوى الإستكبار خائف من المعادلة الجديدة التي رسمتها المقاومة

حزب الله: الإسرائيلي ومن خلفه كلّ قوى الإستكبار خائف من المعادلة الجديدة التي رسمتها المقاومة

أكد رئيس المجلس التنفيذي في "حزب الله"، السيّد هاشم صفي الدين، "أنّنا اليوم في طَور إنجازات جديدة على مستوى بلدنا، وعلى مستوى ترسيم حدودنا البحريّة، وما أصبَحَ واضحًا اليوم، أنّ موقف لبنان هو موقفٌ قويّ، أمّا موقف العدوّ هو موقفٌ ضعيفٌ ومُربَك وهنا العبرة، متى كان ...

|

في حفل تخرج دفعة جديدة من طلاب جامعات القوات المسلحة،

قائد الثورة : امريكا والكيان الصهيوني واتباعهم كانوا وراء احداث الشغب الاخيرة
في حفل تخرج دفعة جديدة من طلاب جامعات القوات المسلحة،

قائد الثورة : امريكا والكيان الصهيوني واتباعهم كانوا وراء احداث الشغب الاخيرة

اشار قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي القائد الأعلى للقوات المسلحة ، صباح اليوم (الإثنين) ، في حفل تخرج دفعة جديدة من طلاب جامعات القوات المسلحة ، إلى الأحداث الأخيرة ، وأكد قائلا : أقول بصراحة أن هذه الأحداث هم من تخطيط أمريكا والكيان الصهيوني ووذيولهم، ...

|

ردا على تصريحات رئيس الوزراء الصهيوني؛

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: رئيس الوزراء الصهيوني استغل منصة الامم المتحدة لتوجيه تهديدات ضد الشعب الايراني
ردا على تصريحات رئيس الوزراء الصهيوني؛

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: رئيس الوزراء الصهيوني استغل منصة الامم المتحدة لتوجيه تهديدات ضد الشعب الايراني

قال المتحدث باسم الخارجية ناصر كنعاني، إن رئيس الوزراء الصهيوني استغل منصة الامم المتحدة لاثارة الكراهية وتوجيه تهديدات ضد الشعب الايراني.

|

الرئيس الإيراني: غزة تحولت الى سجن كبير والقمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي

الرئيس الإيراني: غزة تحولت الى سجن كبير والقمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي

لسطين محتلة من قبل المحتلين منذ 70 عامًا ، ويعيش أهلها في أراضٍ أخرى مثل الأردن وسوريا ولبنان ، الضفة الغربية ومناطق أخرى ونزح العديد الى غزة التي تحولت الى سجن كبير. إلى متى سيستمر هذا الوضع؟ هذا الوضع لا يمكن أن يستمر ، وهذا القمع ضد فلسطين يجب أن ينتهي.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)