الجمعه 21 محرم 1444 
qodsna.ir

قائد الثورة: الغربيون لن يترددوا في توسيع نفوذهم أينما استطاعوا

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي لدى استقباله رئيس جمهورية كازاخستان ان : المشكلة الرئيسية في قضية أوكرانيا هي أن الغربيين يسعون توسيع الناتو ، وانهم لن يترددوا في توسيع نفوذهم حيثما أمكنهم ذلك.

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي لدى استقباله رئيس جمهورية كازاخستان ان : "المشكلة الرئيسية في قضية أوكرانيا هي أن الغربيين يسعون توسيع الناتو ، وانهم لن يترددوا في توسيع نفوذهم حيثما أمكنهم ذلك".

 

واشار قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي خلال لقائه الرئيس الكازاخستاني قاسم جورمات توكايف والوفد المرافق له اليوم الاحد ، إلى الاواصر التاريخية والثقافية العميقة بين إيران وكازاخستان ، مؤكدا ضرورة تطوير التعاون بين البلدين اكثر فاكثر في مختلف المجالات لاسيما التعاون الاقليمي.

 

واعتبر آية الله الخامنئي التنسيق في مجال القضايا السياسية والاقتصادية  بانه ضروري لتطوير العلاقات وشدد على ضرورة تفعيل لجنة مشتركة قائلا ان على الجانبين مضاعفة جهودهما لمتابعة الاتفاقات وتنفيذها.

 

كما اعتبر قائد الثورة الإسلامية أنه من المهم ايضا توسيع التعاون الثقافي بين إيران وكازاخستان وأضاف ان : "الفارابي ، باعتباره فيلسوف إسلامي وعالم من أصل كازاخستاني ، ويتم في ايران منذ الف عام دراسة أعماله واجراء ابحاث حولها ، ويمكن أن يكون أساس التعاون الثقافي وتشكيل لجنة علمية مشتركة بين البلدين. "

كما قال آية الله الخامنئي عن القضايا المتعلقة بأوكرانيا ان : "المشكلة الرئيسية في قضية  أوكرانيا هي أن الغربيين يحاولون توسيع الناتو ولن يترددوا في توسيع نفوذهم حيثما أمكنهم ذلك".

 

وقال سماحته "علينا ان نرصد القضايا وندرسها بعناية ونتوخى الحذر ، لأن الأميركيين والغربيين يحاولون دائمًا توسيع مجال نفوذهم في مناطق مختلفة ، بما في ذلك شرق وغرب آسيا ، وتقويض استقلال وسيادة الدول".

 

بدوره قال الرئيس الكازاخي قاسم جورمات توكايف خلال الاجتماع ، الذي حضره أيضًا الرئيس الايراني  : "لقد أجرينا محادثات جيدة جدًا مع السيد رئيسي ويمكن أن تمهد الوثائق التي وقعها الجانبان الطريق لمزيد من توسيع العلاقات بين البلدين ".

 

واعتبر الرئيس الكازاخي القواسم التاريخية والثقافية المشتركة بين ايران وكازاخستان بانها عميقة ، ورحب باقتراح قائد الثورة الاسلامية بتشكيل لجنة علمية حول الفارابي ، واستعرض وجهات نظره حول القضايا الإقليمية والوضع في أوكرانيا ، وقدم توضيحات حول الوضع في بلاده بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في يناير المنصرم .




محتوى ذات صلة

قائد الثورة لزياد النخالة: اثبتم بان كل جزء من المقاومة لوحده قادر على تمريغ انف العدو بالتراب

قائد الثورة لزياد النخالة: اثبتم بان كل جزء من المقاومة لوحده قادر على تمريغ انف العدو بالتراب

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ردا على رسالة امين عام حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين زياد النخالة ، بان العدو الصهيوني الغاصب آيل الى الضعف وان المقاومة تزداد قوة، وقال "لقد اثبتم بان كل جزء من المقاومة لوحده قادر على تمريغ انف العدو بالتراب".

|

قائد الحرس الثوري: مساحة اميركا السياسية تشهد التراجع والفشل

قائد الحرس الثوري: مساحة اميركا السياسية تشهد التراجع والفشل

اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي أن مساحة اميركا السياسية تشهد التراجع والفشل ولفت الى فشل اميركا في متابعة استراتيجية الحظر والضغوط القصوى ضد ايران وقال: أعداؤنا اليوم لا يستطيعون حتى مساعدة بعضهم البعض وهم يعانون من التشتت والانقسام.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)