qodsna.ir
قائد الثورة في رسالة شفهية إلي البابا فرانسيس

الحل الوحيد والعادل لقضية فلسطين، يتمثل في إجراء استفتاء شعبي للسكان الأصليين

نقل آية الله أعرافي، مدير الحوزات الدينية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، رسالة شفهية من قائد الثورة إلى زعيم المسيحيين الكاثوليك في الفاتيكان.

نقل آية الله أعرافي، مدير الحوزات الدينية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، رسالة شفهية من قائد الثورة إلى زعيم المسيحيين الكاثوليك في الفاتيكان.

 

وأفادت وكالة القدس للأنباء(قدسنا) أن مدير الحوزات الدينية في الجمهورية الاسلامية الايرانية التقى مع زعيم المسيحيين الكاثوليك في الفاتيكان، وأبلغه رسالة شفهية من قائد الثورة المعظم.

 

 

وخلال اللقاء مع البابا فرانسيس، قال آية الله أعرافي: بعد ان اطلع قائد الثورة الاسلامية المعظم على زيارتي، حملني السلام إليكم، وأشاد بماضيكم وتواصلكم مع اميركا اللاتينية، واستحسن بعض مواقفكم في تلطيف العلاقات بين الاسلام والمسيحية والدفاع عن المظلومين، وأكد اننا نتوقع أن تواصلوا بذل الجهود في الدفاع عن مضطهدي العالم وخاصة الشعبين الفلسطيني واليمني، وأن تتخذوا مواقف صريحة وشفافة بهذا الشأن.

 

وأضاف: ان قائد الثورة يتوقع اتخاذ اجراء في الدفاع عن الشعب الفلسطيني، مبينا ان حل القضية الفلسطينية يتمثل في تشكيل نظام يحكم فلسطين من خلال الاستفتاء العام والانتخابات النزيهة بين جميع السكان الاصليين بجميع اديانهم.

 

من جانبه، قال البابا: أبلغ تحياتي الى قائد الثورة الاسلامية في ايران والمراجع الدينيين العظام في ايران؛ ونحن بدورنا نؤيد الموضوعات التي يقولها قائد الثورة الاسلامية.

الجدير بالذكر ان البابا فرانسيس من وُلد في الارجنتين، وقد تولى لفترة منصب الاسقف الاعظم في العاصمة الارجنتينية بوينس ايرس.