السبت 25 ذوالقعدة 1443 
qodsna.ir

يوم القدس العالمي فرصة لتوحيد الصّوت الإسلامي

السيد محمد رضا مرتضوي

وكالة القدس للأنباء(قدسنا) السيد محمد رضا مرتضوي*:


قبل عام من اليوم أعلن الإمام السيد علي الخامنئي أن «يوم القدس كان له دور فاعل في هذه العقود الأخيرة وسيكون له في المستقبل مثل هذا الدور».
 

لطالما كانت القضية الفلسطينية الهمّ الشاغل للقيادة في إيران منذ بدايات ثورتها وقبل ذلك بعقود. لقد كانت القضية الفلسطينية أهم القضايا التي شغلت فكر الامام الخميني  طوال 25 عامًا منذ بداية ظهوره السياسي. فكانت فلسطين همّه الأول مثل أيّ مواطنٍ فلسطينيّ. وقلما يجد الباحث في كلمات الامام الخميني (قده) السياسية والتعبوية قضية حاضرة وفاعلة كقضية القدس وفلسطين، فمنذ البداية كانت فلسطين  الهدف الأساس الذي استوطن عقل الإمام الخميني.
 

إنّ يوم القدس - الذي أعلنه الإمام الخمينيّ في آخر يوم من شهر رمضان لكلّ عام - فرصةٌ ومناسبةٌ يؤكّد فيها المسلمون ثوابتهم بالقدس وفلسطين، وفرصةٌ كبرى لتوحيد الصّوت الإسلامي ضدّ المشروع الغربيّ الأمريكيّ.
 

إن مسألة فلسطين مرتبطة بالوجدان الإنساني وهي مسألةٌ محوريةٌ في العالم الإسلامي وفي طليعة قضايا العدالة في التاريخ المعاصر، فالمطالبة بتحقيق العدالة هدفٌ إلهيّ، إنسانيّ وحقوقيّ من أجل إنهاء الظلم الذي نزل بالشعب الفلسطيني.
 

إنّ البحث في وضع القدس لا ينفصل عن وضع فلسطين، فما جرى ويجري في فلسطين بشكل عام والقدس بشكل خاص من انتهاكات ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني، يعدّ خرقًا صارخًا لمبادئ قواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.
 

وهنا نؤكد  على ضرورة  ان يكون هذا  اليوم مناسبةً لتوحيد وجمع المسلمين على أسس وثوابت واضحة  كما كان يُصرح  الإمام الخمينيّ دائماً.
 

أراد الإمام الخمينيّ من إعلان يوم القدس أن يكون يوماً للحرية، ويوماً الوعي لدى الشّعوب الإسلامية ضدّ المخططات اليهوديّة، يوم يستعيد فيه المسلمون هويّتهم، يوماً للأحرار والأبطال، إنّه يومٌ أكبرُ من قضيّةِ فلسطين، بل هو يومٌ عالميٌّ باسم فلسطين، وهذا ما يذكرنا بالثّائر «مانديلا» حيث قال مانديلا للإمام الخامنئي: «سيّدي، إنّ ثورتكم ينتمي لها كُلّ الثّوّار في العالم».  
 

واليوم باتت مناسبة يوم القدس دعوة لمناهضة التطبيع ، من فلسطين إلى  لبنان، فسوريا والاردن و مصر وايران  والعراق واليمن وكل قطر عربي واسلامي حمل همّ المواجهة، ذلك أن مناهضة التطبيع تصبح مهمة كل الاقطار ، وهي مهمة كل ابناء الامتين  العربية والاسلامية، وعلى اعتبار ان معركة التحرير تقوم على محورين ، محور مقاومة الاحتلال من جهة، ومحور ومناهضة التطبيع مع الاحتلال، وكلا المحورين يصبان في القدس، و في تحرير مقدساتها.
 

في يوم القدس نحيّ الإمام الخميني الذي استبدل سفارة الكيان الصهيوني، التي اخترقت قلب العالم الإسلامي، بأول سفارة وعلم لفلسطين في طهران، ليعيد التأكيد على أن الأساس هي القدس، في صراع انساني وحضاري ستكون الغلبة فيه لاصحاب الحق.
 

نعم، القدس هي المحور الذي يجمع الأمة، قضية القدس وفلسطين هما القضيتان اللتان توحِّدان المسلمين على اختلاف مذاهبهم ، ويوم القدس في هذه الأيام له ميّزة خاصة مختلفة، لأن الشعب يقاتل في عموم  فلسطين، في مناطق الـ48، و في الضفة الغربية وفي القدس وغزة . وما العمليات الجهادية التي يقوم بها شباب القدس، إلا تعبير حيّ عن ان المستقبل هو مستقبل العزة والكرامة.
 

نغتنم الفرصة لنؤكد على خيار  استعادة فلسطين، ومن عبق القدس والاحتفال بالقدس، نقول كل الجهود يجب ان  تصبّ في صالح القدس.

 

__

الملحق الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان

 




محتوى ذات صلة

قائد الثورة : اعداء إيران والإسلام يعتمدون اليوم اسلوب الحرب الناعمة

قائد الثورة : اعداء إيران والإسلام يعتمدون اليوم اسلوب الحرب الناعمة

اكد قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي بان المناوئين لايران والاسلام يعتمدون اليوم اسلوب الحرب الناعمة، مشددا على ضرورة العمل الثقافي وبذل الاهتمام اللازم بالشؤون والنتاجات الثقافية.

|

السيدة هدى الموسوي لـقدسنا؛

نداء الإمام الخميني لنصرة القدس قد أتى أكله وأثمر عن نتائج واضحة أصبحنا على مشارف الانتصار
السيدة هدى الموسوي لـ"قدسنا"؛

نداء الإمام الخميني لنصرة القدس قد أتى أكله وأثمر عن نتائج واضحة/ أصبحنا على مشارف الانتصار

اعتبرت السيدة هدى الموسوي شقيقة الشهيد السيد عباس الموسوي الأمين العام السابق لحزب الله في لبنان، أن الاصطفاف والتضامن لأحرار العالم في جميع أرجاء المعمورة للفلسطينيين وللأقصى دليل قطعي على أن انتصار القدس وفلسطين أصبح محتما، مؤكدة أن "نداء الإمام الخميني قد أتى أكله ...

|

أبطحي عند لقائه قيادات فصائل المقاومة؛

طبيعة المقاومة ضد العدو الصهيوني تغيرت تماما وحققت المقاومة انتصارات كبيرة في السنوات الأخيرة
أبطحي عند لقائه قيادات فصائل المقاومة؛

طبيعة المقاومة ضد العدو الصهيوني تغيرت تماما وحققت المقاومة انتصارات كبيرة في السنوات الأخيرة

أكد الأمين العام للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية مجتبي ابطحي، أن بعد انتصار الثورة الإسلامية بقيادة الإمام الخميني (رضوان الله عليه) تغيرت حركة المقاومة ضد العدو الصهيوني بالكامل وحققت المقاومة انتصارات عظيمة في السنوات الأخيرة.

|

نهضة الإمام الخميني (رض) ضد نظام الشاه في 15 خرداد

نهضة الإمام الخميني (رض) ضد نظام الشاه في "15 خرداد"

يصادف اليوم الذكرى السنوية الـ 59 لاندلاع انتفاضة 15 خرداد (5 حزيران/يونيو 1963)، والتي انطلقت شرارتها من مدينة قم المقدسة احتجاجا على اعتقال جلاوزة نظام الشاه البائد للإمام الخميني (رض). 

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)