الاربعاء 13 ربيع الاول 1443 
qodsna.ir qodsna.ir
محكمة نابلس قضت ببطلان "وعد بلفور"

فلسطين تقاضي بريطانيا.. خبيران: خطوة متأخرة قد تصحح أخطاء الماضي

قضت المحكمة الابتدائية في نابلس الأحد ببطلان وعد بلفور لانتهاكه قواعد القانون الدولي، محملة المملكة المتحدة المسؤولية القانونية عن الوعد الذي أدى إلى حرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) في خطوة غير مسبوقة، قضت المحكمة الابتدائية في نابلس الأحد ببطلان وعد بلفور لانتهاكه قواعد القانون الدولي، محملة المملكة المتحدة المسؤولية القانونية عن الوعد الذي أدى إلى حرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه.  

 

وأصدرت محكمة بداية نابلس (شمالي الضفة) القرار، الأحد، في حين أكد القائمون على الدعوى القضائية أنهم سيتوجهون فورا للقضاء البريطاني لمقاضاة الحكومة البريطانية، في محاولة لإجبارها على الاعتذار للفلسطينيين وتعويضهم عما لحق بهم.

 

القاضي الفلسطيني السابق، أحمد الأشقر، أشار إلى أن "الخطوة رمزية أكثر من أن يكون لها صدى واقعي وقانوني".

 

وقال "ربما تكون هناك مشكلة في اختصاص المحاكم الفلسطينية في مقاضاة الحكومة البريطانية، إضافة إلى أن الدعوى كان يجب أن يتم رفعها أمام المحاكم البريطانية ابتداءً".

 

من ناحيته، أشار أستاذ القانون في جامعة النجاح الوطنية (غير حكومية)، مؤيد حطّاب، إلى وجود بعدين سياسي وقانوني للقرار الصادر عن المحكمة الفلسطينية.

 

وأوضح  أن "القرار فيه دفعة قانونية وسياسية لتصحيح ما كان يجب من مدة، وهو أن تتحمل بريطانيا تبعات وعد بلفور، فهي أعطت ما لا تملك لمن لا يستحق".

 

وقال: "على أرض الواقع لا نستطيع إرجاع عقارب الزمن للخلف 100 عام لنطالب بعودة ما كان، لكن هناك شعب تأثر، وهذا القرار على المستوى المحلي يؤكد الحقوق والمطالبة بالتعويضات والاعتذار".

 

ولم يستبعد حطاب إمكانية اعتذار بريطانيا للفلسطينيين، وقال: إذا أقر القضاء أن هناك مخالفة قانونية أو انتهاك لأي حق من حقوق الشعوب، وأن بريطانيا هي من تسببت به، فستصبح القيادة السياسية ملزمة بهذا القرار القضائي".

 

** القرار القضائي الفلسطيني نقطة انطلاق

 

ورأى حطّاب أن "القرار الفلسطيني يمكن أن يكون نقطة انطلاق لتقديم الملف أمام القضاء البريطاني".

 

وأشار إلى إمكانية الاستفادة من قضايا مشابهة تم توجيهها للقضاء البريطاني ونجح أصحابها في كسبها.

 

وقال: "هناك قضايا لمواطنين عراقيين، رفعوا قضايا ضد الجيش البريطاني، والمحكمة البريطانية أنكرت في بداية الأمر، لكنها عادت واعتبرت الأمر ضمن اختصاصها وصلاحيتها وكسب العراقيون تلك القضايا".

 

وأضاف: "القضية يمكن أن تشكل ضغطا شعبيا، فعند التوجه للقضاء البريطاني سيتساءل الشعب البريطاني حول الحدث، وتذكرهم بأنهم يتحملون المسؤولية بمعاناة الشعب الفلسطيني، وهذا يدفع لتسير القضية بشكل أفضل".

 

وكانت "المؤسسة الدولية لمتابعة حقوق الشعب الفلسطيني" (جهد مشترك للتجمع الوطني للمستقلين، ووزارة العدل الفلسطينية، وجامعة القدس "أهلية")، قد قدمت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، دعوى قضائية ضد بريطانيا.

 

وجاء في مضمون الدعوى، أنها تُحمّل "المملكة المتحدة المسؤولية القانونية وتبعاتها الناشئة عن سلوكها وتصرفاتها المخالفة للقواعد والأخلاق والقانون الدولي، والجرائم التي ارتكبتها خلال احتلالها فلسطين، بما فيها وعد بلفور".

 

و"وعد بلفور"، هو الاسم الشائع الذي يطلق على الرسالة التي بعثها وزير الخارجية البريطاني، آرثر جيمس بلفور، في نوفمبر/تشرين الثاني 1917، إلى اللورد (اليهودي) ليونيل وولتر دي روتشيلد، أشار فيها إلى أن حكومته ستبذل غاية جهدها لإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين.

 

واحتلت بريطانيا فلسطين عام 1917، بعد معارك دامية مع جيش الدولة العثمانية، وعملت على تسهيل هجرة اليهود إليها، وتمكينهم على الأرض، تمهيدا لإقامة دولة إسرائيل في العام 1948.

 

المصدر: الاناضول

 




محتوى ذات صلة

خلال استقباله وزير الخارجية العراقي...

شمخاني: نرصد عن كثب تحركات اميركا وبريطانيا والكيان الصهيوني المشبوهة في المنطقة
خلال استقباله وزير الخارجية العراقي...

شمخاني: نرصد عن كثب تحركات اميركا وبريطانيا والكيان الصهيوني المشبوهة في المنطقة

اكد امين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني بان ايران ترصد عن كثب تحركات اميركا وبريطانيا والكيان الصهيوني المشبوهة في المنطقة.

|

الخارجية الإيرانية: امريكا وبريطانيا تلتزمان الصمت أمام إرهاب الدولة الإسرائيلي

الخارجية الإيرانية: امريكا وبريطانيا تلتزمان الصمت أمام إرهاب الدولة الإسرائيلي

تطرق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إلى الاعتداءات التي تعرضت لها السفن الايرانية وقال : لقد شاهدنا الارهاب الرسمي الاسرائيلي في البحر الاحمر وباقي الممرات المائية الدولية في ظل صمت الحكومات ومن بينها حكومتا بريطانيا وامريكا.

|

اللوبي الإسرائيلي ببريطانيا يسعى لتغيير المناهج دعما لروايتها

اللوبي الإسرائيلي ببريطانيا يسعى لتغيير المناهج دعما لروايتها

كشف كاتب إسرائيلي أن "الجماعات اليهودية في بريطانيا تعمل بجد للتأثير على محتوى الكتب المدرسية الخاصة بتاريخ الشرق الأوسط والقضية الفلسطينية، ولذلك تم سحب كتابين بسبب الانحياز المضلل بشكل خطير لإسرائيل".

|

اتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا: وعد بلفور جريمة ولا يسقط بالتقادم

اتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا: وعد بلفور جريمة ولا يسقط بالتقادم

    وكالة القدس للانباء(قدسنا) اكد الاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في اوروبا ان "بريطانيا ارتكبت أبشع جريمة بحق الإنسانية، بانتدابها على فلسطين وانسحابها منها بعد ان قدمت التسهيلات لهجرة يهود العالم إليها واعطائها وعد بلفور ودعمهم لاقامة كيان صهيوني على ارض ...

|

فصائل المقاومة: وعد بلفور وصفقة القرن يتساوقان مع المتآمرين لتصفية القضية الفلسطينية

فصائل المقاومة: وعد بلفور و"صفقة القرن" يتساوقان مع المتآمرين لتصفية القضية الفلسطينية

أكدت فصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، أن "جريمة بريطانيا في وعد بلفور المشؤوم، ومؤامرة ترامب والاحتلال الاسرائيلي في صفقة القرن، يرسم المنحنى الخطير الذي يتساوق به المتآمرون لتصفية القضية الفلسطينية الوطنية دون أي اعتبار لقيم الحرية والعدالة ومبادئ حقوق ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)