الجمعه 8 جمادي الثانية 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

اعدام الطفل ابو عليا في رام الله دليل على خيبة التطبيع

وكالة القدس للانباء(قدسنا) نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الشهيد الطفل/علي أيمن أبو عليا (14 عامًا) والذي ارتقى متأثرا بجراحه التي تعرض لها جراء إطلاق قوات الاحتلال الرصاص لقمع المواطنين الرافضين لسياسات الاستيطان والمدافعين عن أرضهم في بلدة المغير شرقي رام الله، امس الجمعة.

 

و أكدت الحركة في بيان لها  مساء الجمعة، أن هذه الجريمة الصهيونية البشعة، تمثل إمعانا في سياسة القمع والإعدام التي تنتهجها قوات الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني، دون مبالاة أكان المستهدف طفلا صغيرا أم امرأة أم شيخا مُسنا.

 

و شددت الحركة على أنه ما من سبيل سوى تصعيد المقاومة والانتفاضة الشاملة لردع الاحتلال وحماية شعبنا وأرضنا.

 

و لفت بيان الجهاد الاسلامي الى أن جرائم الاحتلال التي وقعت اليوم في قرية المغير والتي أدت لاستشهاد الطفل علي أبو عليا ، و جريمة احراق كنيسة في القدس ، هي دليل على فشل وخيبة التطبيع وخيارات التسوية والاستسلام التي تشكل غطاء لكل جرائم الاحتلال وإرهابه.

 

و اعلنت وزارة الصحة مساء امس استشهاد طفل (13 عاما) برصاص الاحتلال في قرية المغير شمال شرق رام الله.

 

وأفادت الوزارة باستشهاد الطفل علي أيمن نصر أبو عليا من المغير، متأثراً بجروح حرجة اصيب بها برصاص الاحتلال الحي في بطنه.

 

وكانت مواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال عند المدخل الشرقي للقرية، أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة طفل بالرصاص الحي في بطنه، واربعة شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.




محتوى ذات صلة

سياح إسرائيليون يهربون مخدرات إلى الإمارات احتفالا بالعام الجديد

  وكالة القدس للانباء(قدسنا) أفادت القناة الـ”12” الإسرائيلية بأن حوالي 8000 إسرائيلي احتفلوا بالعام الجديد في دبي، مشيرة إلى أن بعضهم هربوا المخدرات رغم علمهم بأن عقوبة تهريب المخدرات أو تعاطيها بالإمارات تصل إلى السجن 20 عاما أو حتى الإعدام.   وأشارت القناة إلى ...

|

دعوى قضائية في المغرب لإسقاط التطبيع مع "إسرائيل"

وكالة القدس للانباء(قدسنا) تقدمت شخصيات مغربية بدعوى قضائية، للطعن في قرار الحكومة بتطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي.   ورفع المنسق العام للمؤتمر القومي الإسلامي خالد السفياني، وشخصيات أخرى، طعنا لدى محكمة النقض في الرباط، باتفاقية التطبيع.   واعتبرت ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)