السبت 15 رجب 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

طائرة مسيَّرة للمقاومة اللبنانية تخترق اجواء الجليل المحتل

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أعلن الاعلام الحربي المركزي التابع للمقاومة الاسلامية في لبنان اليوم الخميس، أنه وفي اليوم الثاني من مناورة جيش الاحتلال الاسرائيلي والتي سميت ب"السهم الفتاك" على الحدود الشمالية وفي ذروة استنفار الاحتلال، تمكنت طائرة استطلاع مسيَّرة تابعة للمقاومة اللبنانية من اختراق أجواء فلسطين المحتلة فوق منطقة الجليل.

وأشار الاعلام الحربي أن بعد انتهاء المهمة عادت الطائرة المسيرة إلى قاعدتها في لبنان، من دون أن تكتشفها رادارات الجيش الإسرائيلي، لافتا أن قناة «المنار» ستبث في الحلقة الأخيرة من سلسلة «أسرار التحرير الثاني»، مساء غد مشاهد التقطتها طائرة الاستطلاع اللبنانية.

 

وأوضح أنه كان من بين أهداف المناورة  الاسرائيلية منع منظومات طائرات "الدرونز" من أي نوع وأي حجم من تجاوز الحدود ورغم ذلك حدث ما لم يكن متوقع.

 

المصدر فلسطين اليوم




محتوى ذات صلة

حزب الله ينعى المجاهد والباحث الكبير أنيس النقاش: كان مقاومًا ومدافعًا عن كل الأحرار

حزب الله ينعى المجاهد والباحث الكبير أنيس النقاش: كان مقاومًا ومدافعًا عن كل الأحرار

نعى حزب الله المجاهد والمفكر والباحث الكبير الأستاذ أنيس النقاش رئيس شبكة أمان للدراسات الإستراتيجية الذي وافته المنية إثر إصابته بوباء كورونا، ووصفه بانه كان مقاوما ومدافعا عن كل الاحرار.

|

خلال كلمته في مؤتمر متحدون ضد التطبيع

هنية يحدد أربعة مبادئ لمواجهة التطبيع أولها المقاومة
خلال كلمته في مؤتمر متحدون ضد التطبيع

"هنية" يحدد أربعة مبادئ لمواجهة التطبيع أولها المقاومة

حدد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، خلال مشاركته في المؤتمر العربي العام (متحدون ضد التطبيع) أربعة مبادئ لمواجهة التطبيع مع الاحتلال، أولها المقاومة، ثم الاتفاق على برنامج سياسي خارج إطار أوسلو، ثم العمل على استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية، والمحدد ...

|

خلال مؤتمر متحدون ضد التطبيع

زياد النخالة: أمريكا وإسرائيل تسعيان لتغيير الجغرافيا .. والتطبيع يهدف لمحاصرة المقاومة في المنطقة
خلال مؤتمر "متحدون ضد التطبيع"

زياد النخالة: "أمريكا" و"إسرائيل" تسعيان لتغيير الجغرافيا .. و"التطبيع" يهدف لمحاصرة المقاومة في المنطقة

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، زياد النخالة أن التطبيع العربي من شأنه أن يدفع إلى إذابة الهوية الفلسطينية خارج فلسطين، ويلاحق من تبقى من الشعب الفلسطيني داخل فلسطين، بتطويعهم كأيدٍ عاملة تساعد في تعزيز قوة الكيان الصهيوني وهيمنته.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)