الجمعه 21 رجب 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

قائد عسكري ايراني: لن نسمح بتواجد الارهابيين التكفييرين وانشاء قواعد صهيونية قرب حدودنا

أكد كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الايرانية العميد ابوالفضل شكارجي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تتحمل تواجد الارهابيين التكفيريين في منطقة النزاع حول قرة باغ ولن تسمح بانشاء قواعد للكيان الصهيوني قرب حدودها.

 

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) اكد كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الايرانية العميد ابوالفضل شكارجي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تتحمل تواجد الارهابيين التكفيريين في منطقة النزاع حول قرة باغ ولن تسمح بانشاء قواعد للكيان الصهيوني قرب حدودها.

 

وقال العميد شكارجي في حوار اجرته معه وكالة "ميزان": ان سماحة قائد الثورة الاسلامية اكد على ضرورة اعادة ارمينيا للاراضي التي احتلتها من جمهورية اذربيجان وان الجمهورية الاسلامية الايرانية تامل بان يتحقق هذا الامر عن طريق الحوار وعدم التعرض لارواح وممتلكات مواطني البلدين بسبب الحرب.

 

واضاف: ان البلدين طرفي النزاع حول قرة باغ جاران لنا ونكن الاحترام لكليهما ونؤكد في الوقت ذاته على تحرير الاراضي المحتلة.

 

واكد ضرورة عدم الحاق الضرر باهالي هذه المنطقة وهم من الارمن خاصة الارمن القاطنين في المناطق المسلمة.

 

وتابع العميد شكارجي: بما ان للجمهورية الاسلامية الايرانية حدودا مشتركة مع جمهورية اذربيجان وارمينيا وتولي الاهمية لامن حدودها ومواطنيها القاطنين في الحدود، فانه على البلدين التزام الدقة التامة لان اي تعرض للجمهورية الاسلامية الايرانية سيواجه بردّ حازم.

 

واكد كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة الايرانية قائلا: اننا نمتلك جهوزية ممتازة لمواجهة اي تهديد في حدودنا وذلك من خلال تواجد قوات حرس الحدود ووحدات من القوة البرية للحرس الثوري وجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية.

 

وصرح العميد شكارجي بان طلب ايران من طرفي النزاع في قرة باغ هو عدم تمهيد السبيل لدخول التكفيريين الى هذه المنطقة واضاف: ان تواجد الارهابيين التكفيريين لا يمكن تحمله من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية اطلاقا.

 

واضاف: ان تواجد قواعد تجسس تابعة للكيان الصهيوني يعد نقطة مهمة اخرى، اذ اننا سوف لن نسمح ابدا بانشاء قواعد لهذا الكيان بالقرب من حدودنا والمنطقة المتنازع عليها والجارية اشتباكات فيها.

 

واكد العميد شكارجي بانه لو حصل مثل هذا الامر فان تداعياته ستكون على عاتق الدولة التي تسمح بتواجد التكفيريين والمرتزقة الصهاينة وستتصدى الجمهورية الاسلامية الايرانية لهاتين الظاهرتين المقيتتين بكل حزم.




محتوى ذات صلة

وزير الخارجية العراقي يصل إلى طهران

وكالة القدس للانباء(قدسنا) وصل وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين إلى طهران صباح اليوم السبت للقاء المسؤولين الايرانيين.   وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية ، سعيد خطيب زاده ، اليوم، أن وزير الخارجية العراقي سيلتقي في طهران بوزير الخارجية ومسؤولين سياسيين وأمنيين آخرين ...

|

قاليباف: غدا سيتوقف تنفيذ البروتوكول الاضافي تماما

  وكالة القدس للانباء(قدسنا) اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف بان تنفيذ البروتوكول الاضافي سيتوقف تماما بدءا من يوم الثلاثاء 23 شباط /فبراير وسيتم منع اي نوع من الوصول الى المنشآت النووية الايرانية من قبل مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)