الخميس 17 ربيع الثاني 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

حرس الثورة الإسلامية: معاداة الإسلام تسرع من الانهيار الحتمي لامريكا والكيان الصهيوني

أدان الحرس الثوري بأشد العبارات تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المسيئة للإسلام وكذا اساءاته المتكررة للرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم، واصفاً معاداة الإسلام بأنه مشروع فاشل، وانها معجّلة للانحدار الحتمي للولايات المتحدة والنظام الصهيوني.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أدان الحرس الثوري بأشد العبارات تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المسيئة للإسلام وكذا اساءاته المتكررة للرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم، واصفاً معاداة الإسلام بأنه مشروع فاشل، وانها معجّلة للانحدار الحتمي للولايات المتحدة والنظام الصهيوني.

 

 

وذكر بيان صادر عن قوات الحرس، ان سيناريو الشر المعادي للإسلام الذي دخل مؤخراً مرحلة جديدة مع الإهانة والاهانات المتكرر لمجلة "شارلي ابدو" بنشر رسوم كاريكاتورية مهينة للنبي محمد (ص) والدعم اللاحق للرئيس الفرنسي الأحمق والمغامرة، يظهر تناقضاً كبيراً في الغرب على وجه الخصوص، الذين يتباهون ويرفعون راية حرية التعبير في أوروبا، فهذه الراية "راية حرية التعبير" تستخدم للتغطية على إخفاقاتهم في منع انتشار الإسلام وميل المواطنين الغربيين إلى اعتناق الإسلام وتعاليم الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم).

 

وأضاف البيان "ان تحريض ماكرون على الإسلاموفوبيا وادعاءاته الكاذبة بأن الإسلاميين اصحاب القلوب الفاسدة والعقول المنهكة يحاولون تغيير الدستور الفرنسي، سيتسبب في ايجاد معادلات عكسية تؤدي الى انهيار فرنسا.

 

واشار البيان الى تشكيل موجة من الاحتجاجات والتنديدات في المجتمعات الإسلامية وغير الإسلامية ضد الرئيس الفرنسي، التي دخلت عملية جديدة مع الحظر المفروض على البضائع الفرنسية، قائلاً: "لن يتمكن زعماء الكيان الصهيوني (الداعمون الرئيسيون للتيارات المتطرفة والتكفيرية وإنتاج الإرهاب والعنف في العالم)، من تحرير الغرب المنكوب بالأزمة واللاإنسانية من مستنقعه، ولا شك في المستقبل غير البعيد بعد الحظر الفرنسي والاحتجاجات الميدانية، يجب أن ينتظروا ردة الفعل المناسبة من الأمة الإسلامية.

 

واختتم البيان بالإدانة الشديدة لهذا العمل الشنيع الذي هو مشروع فاشل ولكنه يسرّع من الانحدار الحتمي للولايات المتحدة والكيان الصهيوني.




محتوى ذات صلة

الأمين العام لحركة التوحيد الإسلامي لـ«قدسنا»:

كلّ من يسعى لإخراج الأمّة من كبوتها يتم اغتياله وتصفيته وإسرائيل تقف وراء هذه الجرائم
الأمين العام لحركة التوحيد الإسلامي لـ«قدسنا»:

كلّ من يسعى لإخراج الأمّة من كبوتها يتم اغتياله وتصفيته وإسرائيل تقف وراء هذه الجرائم

أكد الأمين العام لحركة التوحيد الإسلامي، الشيخ بلال سعيد شعبان، لا شكّ أنّ الكيان الصهيونيّ الغاصب وأعوانه هم الّذين يقفون خلف جريمة اغتيال الشهيد فخري زادة وهذا بات، موضحاً أن كلّ من يسعى لإخراج الأمّة من كبوتها يغتال ويتمّ تصفيته.

|

في رسالة للأم المتحدة لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

الرئيس الإيراني يدعو المجتمع الدولي لمواجهة انتهاكات الكيان الصهيوني
في رسالة للأم المتحدة لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

الرئيس الإيراني يدعو المجتمع الدولي لمواجهة انتهاكات الكيان الصهيوني

بعث الرئيس الايراني حسن روحاني رسالة الى الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، دعا فيها المجتمع الدولي لمواجهة ممارسات الكيان الصهيوني القاتل للاطفال والمنتهك لحقوق الانسان وقرارات المنظمة الدولية.

|

سادن عتبة مسجد جمكران المقدس: جريمة اغتيال الشهيد فخري زادة تدلل علي مدي كراهية وحقد وإرهاب اميركا والكيان الصهيوني

سادن عتبة مسجد جمكران المقدس: جريمة اغتيال الشهيد فخري زادة تدلل علي مدي كراهية وحقد وإرهاب اميركا والكيان الصهيوني

أدان سادن عتبة مسجد جمكران المقدس، حجت الإسلام والمسلمين "محمد حسن رحيميان"، جريمة اغتيال العالم النووي البارز الشهيد محسن فخري زادة، واصفاً الجريمة بأنها تدلل علي مدي كراهية وحقد وإرهاب اميركا والكيان الصهيوني.

|

المتحدث باسم لجنة الأمن القومي بمجلس الشورى الإسلامي:

بصمات الكيان الصهيوني مشهودة في اغتيال الشهيد فخري زادة
المتحدث باسم لجنة الأمن القومي بمجلس الشورى الإسلامي:

بصمات الكيان الصهيوني مشهودة في اغتيال الشهيد فخري زادة

صرح المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي، ابو الفضل عموئي، ان بصمات الكيان الصهيوني في عملية اغتيال الشهيد فخري زاده مشهودة، الا انه نظرا لتعقيدها، قد تكون وكالات استخبارية أجنبية أخرى تورطت في تنفيذها.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)