الثلثاء 18 رجب 1442 
qodsna.ir qodsna.ir
بمناسبة الذكري الـ20 لإستشهاد محمد الدرة

وزير الخارجية الإيراني : التاريخ لن يغفر للقتلة والخونة

أدان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف اليوم الأربعاء إجراء بعض دول المنطقة في تطبيع علاقاتها مع الكيان الصهيوني، مشيرا إلى جريمة الاحتلال التي ارتكبها قبل 20 عاما في استشهاد محمد الدرة.

أدان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف امس الأربعاء إجراء بعض دول المنطقة في تطبيع علاقاتها مع الكيان الصهيوني، مشيرا إلى جريمة الاحتلال التي ارتكبها قبل 20 عاما في استشهاد محمد الدرة.

 

وأفادت وكالة القدس للأنباء(قدسنا)، أن ظريف قال إن محمد الدرة تم استهدافه قبل 20 عاما بشكل فظيع وهو يلوذ بأبيه، وقد عكس للعالم أن قساوة المحتلين لا حدود لها.

 

وأضاف: "وبعد عقدين من الزمن قامت بعض الأنظمة في منطقتنا بمصافحة قاتليه (محمد الدرة). التاريخ لن يغفر للقتلة والخونة".
 

من جهته أكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني، ان دماء شهداء المقاومة احبطت نهج التسوية المهينة مع الكيان الصهيوني القاتل للأطفال.

 

 وفي الذكرى السنوية لاستشهاد الطفل الفلسطيني ، محمد الدرة، نشر شمخاني على صفحته الشخصية تغريدة اليوم الاربعاء ارفقها مع صور استشهاده ، وكتب قائلا: بِأَىِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ!؟ في الذكرى العشرين لاستشهاد الطفل الفلسطيني محمد الدرة، ما هو جواب حكام انظمة التسوية مع الكيان القاتل للاطفال، للعالم الإسلامي والشعب الفلسطيني المظلوم؟.

 

واضاف: نتيجة التسوية هي مزيد من تعنت هذا الكيان في استمرار قتل الأطفال، وان دماء شهداء المقاومة ابطلت هذه التسوية المهينة.




محتوى ذات صلة

ظريف يتباحث مع نظيره العراقي حول توطيد العلاقات

  وكالة القدس للانباء(قدسنا) التقى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف مع نظيره العراقي فؤاد حسين في طهران وتباحث الجانبان حول توطيد العلاقات بين البلدين.   والتقى فؤاد حسين نظيره الايراني محمد جواد ظريف في مبنى وزارة الخارجية الايرانية بطهران اليوم السبت عقب ...

|

رئيس منظمة الدفاع المدني في الجمهورية الاسلامية الايرانية :

اميركا وبدعم من آل سعود والكيان الصهيوني قامت بتاسيس داعش لتحقيق هدفها الأهم وهو مواجهة الثورة الاسلامية
رئيس منظمة الدفاع المدني في الجمهورية الاسلامية الايرانية :

اميركا وبدعم من آل سعود والكيان الصهيوني قامت بتاسيس داعش لتحقيق هدفها الأهم وهو مواجهة الثورة الاسلامية

قال رئيس منظمة الدفاع المدني في الجمهورية الاسلامية الايرانية، إن انتصار المقاومة على تنظيم داعش الارهابي قد منح شعوب المنطقة الثقة بالنفس، مؤكدا أن اميركا وبدعم من آل سعود والكيان الصهيوني قامت بتاسيس داعش لتحقيق هدفها الاهم وهو مواجهة الثورة الاسلامية.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)