الخميس 5 ربيع الاول 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

إسرائيل: "الجهاد" تخطط لتنفيذ عمليات اطلاق نار في الضفة

أكد موقع والا الإسرائيلي، عن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية، أنه تم إحباط عشرات العمليات في الضفة الغربية منذ مطلع عام 2020، وأنه تم تفكيك بنية تحتية لحركة الجهاد الإسلامي، كانت تخطط لعمليات إطلاق نار.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أكد موقع والا الإسرائيلي، عن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية، أنه تم إحباط عشرات العمليات في الضفة الغربية منذ مطلع عام 2020، وأنه تم تفكيك بنية تحتية لحركة الجهاد الإسلامي، كانت تخطط لعمليات إطلاق نار.

 

وقال الموقع، إنه في الوقت الذي تتركز فيه أعين المؤسسة العسكرية على حدود قطاع غزة، وكذلك على حدود لبنان وسوريا؛ تتطور ظاهرة مقلقة في الضفة، حيث تحاول الفصائل الفلسطينية تأهيل بنيتها التحتية هناك.

 

وأضاف الموقع: "زاد الجيش الإسرائيلي وجهاز الشاباك من معدل الاعتقالات، لكن بدأت بالفعل علامات العنف بالظهور على الأرض".

 

وتابع الموقع: "تعمل حماس أيضا على زيادة وتيرة نشاطها في الضفة الغربية، وبحسب معطيات قُدِّمت لوزير الجيش(الحرب) بني غانتس، تم إحباط حوالي 30 عملية من قبل الجيش الإسرائيلي وجهاز الشاباك مؤخرًا".

 

ووفقًا لمصادر استخباراتية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، غيرت حركة الجهاد منذ اغتيال القيادي فيها بهاء أبو العطا قواعد اللعبة في قطاع غزة وأصبحت أكثر ضبطا للنفس، لكنها استمرت في بذل الجهود لإعادة تأهيل البنية التحتية العسكرية في الضفة الغربية، بتشجيع من مقر دمشق وتوجيه من مقر غزة".

 

وقال الموقع: "يمكن تقدير أنه خلال يوليو وأغسطس، لم يتوقف هاتف أمين عام الجهاد زياد النخالة عن الرنين. عبر الخط، كانت هناك تقارير تفيد بأن البنية التحتية الواسعة للتنظيم في منطقتي الخليل وبيت لحم قد أحبطت من قبل جهاز الشاباك، مما أوقف محاولة تنفيذ الهجمات، لكن الجهود مستمرة لتجنيد المزيد من النشطاء، رغم اعتقال أكثر من 20 ناشطا واقتيادهم لغرف التحقيق".

 

وزعم الموقع قائلا: "تواصل الجهاد، مثلها مثل حماس والجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية وحتى حزب الله، التمدد في الضفة الغربية كجزء من ساحة لنشاط عسكري مباشر ضد جنود الجيش الإسرائيلي والمستوطنين الإسرائيليين".

 

المصدر: فلسطين اليوم




محتوى ذات صلة

الذكرى الـ 25 لاستشهاد مؤسس حركة الجهاد د. فتحي الشقاقي

الذكرى الـ 25 لاستشهاد مؤسس حركة الجهاد د. "فتحي الشقاقي"

يصادف يوم 26 أكتبر الذكرى الـ25 لاستشهاد الأمين العام المؤسس لحركة الجهاد الإسلامي فلسطين، الدكتور فتحي إبراهيم الشقاقي، والذي رفع شعار المقاومة ضد المحتل وطالما نادي بالوحدة الوطنية وكان حريصاً على المشروع الإسلامي.

|

"الجهاد الإسلامي" تحمل الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن حياة الأسير ماهر الأخرس

وكالة القدس للانباء(قدسنا) حملت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، يوم الجمعة، الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن أي أذى يلحق بالأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 75 يومًا، مشيرة إلى أن الأسير الأخرس يطالب بحقه المشروع في الحرية وهو مطلب عادل وشرعي.   وقالت الحركة ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)