الاحد 1 شوال 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

ظريف: استمرار الأحادية والمصالح السياسية في زمن كورونا يؤدي إلى انهيار الأخلاق

أكد وزير الخارجية الإيراني، في رسالة على موقع إنستغرام: اذا لم يستطع تفشي كورونا في العالم وقف سياسة اللهاث وراء المغانم السياسية والأحادية المنفلتة، فإن العالم والقيم الأخلاقية ستفشل مرة أخرى.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أكد وزير الخارجية الإيراني، في رسالة على موقع إنستغرام: اذا لم يستطع تفشي كورونا في العالم وقف سياسة اللهاث وراء المغانم السياسية والأحادية المنفلتة، فإن العالم والقيم الأخلاقية ستفشل مرة أخرى.

 

وأكد محمد جواد ظريف أنه يدافع هذه المرة ليس فقط عن الحدود والمصالح، ولكن عن البشرية وعن الحياة وعن البقاء .

 

وكتب وزير الخارجية الإيراني في صفحته الاجتماعية : العالم اليوم يحارب تحديا مشتركا.

 

وصرح ظريف: أن الصورة المؤلمة الوحيدة لحياتنا في هذه الأيام، هي صورة العالم اجمع وهو يحاول بشكل لم يسبق له مثيل مواجهة تحد عالمي شامل.

 

وتابع قائلا: من أجل ان تنجح الجهود العالمية ويعود العالم إلى الحياة، يجب أن نؤمن بأن كل الأرض في حالة كفاح، واذا انهزمنا في اي جزء منها فان الهزيمة ستعم كل الكرة الارضية.

 

وأشار ظريف الى ان العالم مدين لجميع الجهود سواء في ووهان أو في طهران أو في ميلانو أو مدريد أو نيويورك، وبالتالي فان المواجهة مع كورونا هو حملة إنسانية، وان تعطيل هذه الحملة سيكون غير أخلاقي وغير إنساني.

 

وأضاف ظريف: إن النظام الصحي والمواطنين والحكومة الإيرانية، يخوضون المواجهة مع كورونا كما هو الحال في أوروبا والولايات المتحدة، لكن ما يضاعف معاناة الإيرانيين، وما يقيد الخيارات في إدارة الأزمات، هو مزيج من العقوبات وكورونا.

 

وقال وزير الخارجية: إن إيران هي الدولة الوحيدة التي لا تستطيع بسهولة شراء المعدات واللوازم الطبية في مواجهة هذا المرض، فان الحظر الى جانب كورونا يجعل من الصعوبة اتخاذ قرارات في إدارة الأزمات.

 

وتابع وزير الخارجية الإيراني، في جانب من الرسالة قائلا: إنها الصورة الأكثر قبحا وكراهية لادارة اعتادت على الحظر، والتي تريد من خلال اضعاف ايران من خلال كورونا، احياء سياسة الضغوط القصوى الفاشلة.

 

واضاف ظريف ان الجهاز الدبلوماسي الايراني يسعى دائما الى الحفاظ على سلامة المواطنين لان لهم الأولوية على كل شيء.

 

وصرح ظريف: أن الدبلوماسية الايرانية هبت لمواجهة كورونا إلى جانب المؤسسات الخدمية وخاصة الكوادر الصحية من أطباء وممرضين وموظفين والذين ترفع القبعة احتراما لجهودهم.

 

واكد وزير الخارجية الإيراني بذل المزيد من الجهود لافشال الحظر وهذا هو واجب الدبلوماسية الايرانية ، موضحا ان الكادر الدبلوماسي الايراني في جميع انحاء العالم يبذل جهودا حثيثة من اجل تامين الاحتياجات الصحية والعلاجية في البلاد.




محتوى ذات صلة

بيان كريمة الإمام الخميني(رض) بمناسبة يوم القدس العالمي

يوم القدس يشكل فرصة فريدة لتنوير الشعوب ووتنبيهها علي خطر الكيان الصهيوني إلي جانب فضح جرائمه وانتهاكاته لحقوق الإنسان
بيان كريمة الإمام الخميني(رض) بمناسبة يوم القدس العالمي

يوم القدس يشكل فرصة فريدة لتنوير الشعوب ووتنبيهها علي خطر الكيان الصهيوني إلي جانب فضح جرائمه وانتهاكاته لحقوق الإنسان

أصدرت كريمة الإمام الخميني(رض)، زهراء مصطفوي، بيانيا بمناسبة يوم القدس العالمي، دعت فيه الشعب الإيراني واحرار العالم لاحياء هذا اليوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي كونه يشكل فرصة فريدة لتنوير الشعوب ووتنبيهها علي خطر الكيان الصهيوني إلي جانب فضح جرائمه وانتهاكاته لحقوق ...

|

كلمة رئيس أساقفة صور وتوابعها للروم الكاثوليك المطران ميخائيل أبرص 
في ندوة: العولمة وأثرها على الهوية الانسانية؛ كورونا نموذجًا

كلمة رئيس أساقفة صور وتوابعها للروم الكاثوليك المطران ميخائيل أبرص
في ندوة: العولمة وأثرها على الهوية الانسانية؛ كورونا نموذجًا

علينا أن نكون حذرين جدًا من الدرب العريض السهل الذي يفرض الغرب علينا إتباعه. لا نستطيع أن نسير عكس التيار الجارف وحدنا. علينا أيضًا أن نكون حذرين واعين كي لا نقع في الدوامة التي يريدون أن يزجونا فيها كالخراف التي تتبع الكراز دون تفكير...

|

علي أعتاب يوم القدس العالمي..خبراء وأكاديميون في ندوة بيروت يؤكدون: زمن الكورونا فرصة لطرح التدين بصورته المسالمة العالم الإسلامي بحاجة الي وعي جديد
علي أعتاب يوم القدس العالمي..


خبراء وأكاديميون في ندوة "بيروت" يؤكدون: زمن الكورونا فرصة لطرح التدين بصورته المسالمة/ العالم الإسلامي بحاجة الي وعي جديد

أكد الخبراء والأكاديميون المشاركون في ندوة "كورونا؛ جدليات الهوية الإنسانية" الافتراضية في بيروت أن زمن الكورونا فرصة لطرح التدين بصورته الجميلة، والمسالمة والحضارية، موضحين أن العالم الإسلامي بحاجة الي وعي جديد ودعاة أكفاء لبث هذا الوعي.

|

أزمة كورونا تزيد محاولات الانتحار في صفوف الجيش الإسرائيلي

أزمة كورونا تزيد محاولات الانتحار في صفوف الجيش الإسرائيلي

قال تقرير إسرائيلي إن "حقبة كورونا شهدت زيادة في حالات الاضطراب العقلي بين الجنود الإسرائيليين، حيث أجرى نظام الصحة النفسية الخاص بالجيش ما يقرب من ألف جلسة فيديو وسكايب مع الجنود النظاميين والعاديين.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)