الثلثاء 13 شعبان 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

القائد سليماني استشهد
وهو يدافع عن الأمة

خضر عدنان

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ «خضر عدنان»، إن ايران وفي سبيل مواجهة الهيمنة الامريكية دفعت ثمنا كبيرا آخره استشهاد قائد قوة القدس، فالشهيد سليماني استشهد وهو يدافع عن الأمة أمام الهيمنة المراد منها بسط النفوذ الأمريكي والاحتلال الاسرائيلي في نقاط اوسع من فلسطين.

 

بمناسبة الذكري الـ41 لانتصار الثورة الإسلامية، أجرت وكالة القدس للانباء(قدسنا) حوارا مع القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ «خضر عدنان»، استفسرته عن تأثير الثورة الإسلامية علي طبيعة الصراع مع العدو الصهيوني.

 

في البداية توجه الشيخ خضر عدنان بالتهنئة للشعب الإيراني وقيادته بمناسبة الذكري السنوية لانتصار الثورة، متقدما بالشكر والامتنان للشعب الإيراني قائد الثورة الإسلامية السيد علي الخامئني لدعم القضية الفلسطينية والوقوف إلي جانب المقاومة.

 

ودعا عدنان ابناء الأمة الإسلامية سنة وشيعة إلي الوقوف جنبا إلي جنب لمواجهة التحديات والمخاطر التي تحيط بالأمة خاصة مواجهة الهيمنة الأمريكية في المنطقة.

 

وأكد خضر عدنان ضرورة عدم نسيان الأمة الأسلامية للبوصلة وهي القضية الفلسطينية وقضية القدس، مضيفا ان القضية الفلسطينية توحدنا أكثر بوجه الاحتلال الاسرائيلي وامريكا التي تعتبر الداعم الأكبر للاحتلال الإسرائيلي في فلسطين.

 

وعن تأثير الثورة الإسلامية علي طبيعة الصراع مع العدو الصهيوني قال خضر عدنان: ما لاشك فيه ان للثورة الإسلامية في ايران كان لها عظيم الأثر علي المقاومة الفلسطينية وكذلك كان لها عظيم الأثر علي مواجهة الهيمنة الامريكية في المنطقة.

 

وأضاف عدنان: ان ايران وفي سبيل مواجهة الهيمنة الامريكية دفعت ثمنا كبيرا آخره استشهاد قائد قوة القدس الفريق قاسم سليماني، فالشهيد سليماني استشهد وهو يدافع عن الأمة الإسلامية أمام الهيمنة المراد منها بسط النفوذ الأمريكي والاحتلال الاسرائيلي في نقاط اوسع من فلسطين.

 

نحن اليوم موحدين في محور المقاومة لكننا نريد وحدة أكثر فأكثر مطالبا الدول العربية التي دعمت صفقة القرن إلي التراجع عن قرارها  والوقوف إلي جانب الشعب الفلسطيني الذي يناضل من أجل نيل حريته.

 

وعن ردة فعل الشعب الفلسطيني في حال تم تنفيذ بنود صفقة القرن أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، ان الشعب الفلسطيني دفع الدم وسيدفعه بآلاف الشهداء لمواجهة كافة أنواع الاحتلال الاسرائيلي. الشعب الفلسطيني كان ولازال وفي المستقبل ايضا سيواجه الاحتلال الاسرائيلية والهيمنة الامريكية، وهذا يعني ان الشعب الفلسطيني منتفض علي مدار الساعة بوجه الاحتلال، وهذا ما دفع الاحتلال لممارسة انواع الجرائم والاغتيالات والاعتقالات في القدس والضفة المحتلة.

 

وفي الختام أشار إلي محاولات التطبيع العربية مع العدو الاسرائيلي قال عدنان: إن هرولة الدول العربية نحو التطبيع مع العدو الصهيوني تعد طعنة للفلسطينيين ومقاومتهم وصمودهم. ان الدول العربية لا تدعم المقاومة بل احرار العالم من أمثال الجمهورية الإسلامية الايرانية هم من يدعم مقاومة الشعب الفلسطيني، أما الدول العربية اما صامتة واما مشاركة في قمع الشعب الفلسطيني، لذلك لاتعويل علي الانظمة العربية بل علي النخب في العالم العربي والاسلامي وعلي ما تبقي من هذه الأمة من روح مقاومة التي وجدناها في ايران وفي النخب العربية والاسلامية التي تنادي حكوماتها في ضرورة مقاومة الاحتلال ورفضه.

 

وختم خضر عدنان حديثه بالتأكيد علي أن " من يدير الظهر للقدس والمقدسات يكون كمن اطلق النار علي نفسه وأعدم نفسه بدلا من مواجهة الاحتلال الاسرائيلي والهيمنة الامريكية."

 

 

 

 

 




محتوى ذات صلة

سليماني والمهندس يرعبان عملاق مواقع التواصل الاجتماعي

سليماني والمهندس يرعبان عملاق مواقع التواصل الاجتماعي

لا زال عملاق مواقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” الذي هو الاكثر رواجا، يلاحق جميع الصفحات التي تنشر صور وذكريات الشهيد الفريق القائد قاسم سليماني او الشهيد القائد الحاج ابو مهدي المهندس، اضافة الى شهداء المقاومة الاسلامية ويقوم باغلاقها.

|

إصابة القيادي خضر عدنان بقنبلة غاز

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أصيب القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الشيخ خضر عدنان بقنبلة غاز في يده، أطلقها صوبه جنود الاحتلال الإسرائيلي، خلال المواجهات المندلعة في بلدة بيتا جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة.   وشاركت قيادات وكوادر حركة الجهاد الاسلامي بالضفة ...

|

مسؤول قضائي ايراني: على منظمات حقوق الانسان المطالبة بدم الشهيد سليماني

مسؤول قضائي ايراني: على منظمات حقوق الانسان المطالبة بدم الشهيد سليماني

اكد مساعد رئيس السلطة القضائية وامين لجنة حقوق الانسان في الجمهورية الاسلامية الايرانية علي باقري كني، بانه على منظمات حقوق الانسان في العالم المطالبة بدم الشهيد القائد قاسم سليماني المدافع الاكبر عن حقوق شعوب المنطقة وعدم السماح للاميركيين بالافلات من هذه الجريمة.

|

السيد نصر الله: ليس أمام شعوب المنطقة لمواجهة العدوان الأميركي إلا المقاومة الشاملة

السيد نصر الله: ليس أمام شعوب المنطقة لمواجهة العدوان الأميركي إلا المقاومة الشاملة

بارك الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله للشعب الايراني وقادته بالذكرى الـ41 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، هذه الثورة التي صمدت امام كل الحروب والحصار والعقوبات وذلك بفضل الحضور المبارك لشعبها في كل الميادين، مؤكدا بانه ليس امام شعوب المنطقة لمواجهة العدوان ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)