qodsna.ir qodsna.ir

قيادي كبير في المؤتمر الشعبي: لقاء البرهان مع نتنياهو "مرفوض" وخطوات عملية ضد اللقاء المخزي

أكَّد الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي في السودان إدريس سليمان أنَّ لقاء رئيس مجلس السيادة السوداني الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان مع رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمر مخزٍ، ومدانٍ، ومستنكرٍ، ومناقض للموقف السوداني الشعبي الذي ظل مسانداً للقضية الفلسطينية على الدوام.

وكالة القدس للنباء(قدسنا) أكَّد الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي في السودان إدريس سليمان أنَّ لقاء رئيس مجلس السيادة السوداني الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان مع رئيس وزراء الاحتلال "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو أمر "مخزٍ، ومدانٍ، ومستنكرٍ"، ومناقض للموقف السوداني الشعبي الذي ظل مسانداً للقضية الفلسطينية على الدوام.

 

وأوضح إدريس سليمان في حديثٍ مع "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن اللقاء بين البرهان ونتنياهو يمثل طعنة في خاصرة الشعب الفلسطيني الأصيل، والأمتين العربية والإسلامية، ويسيء للشعب السوداني الأصيل، المعروف بمواقفه المشرفة المدافعة عن الحقوق والثوابت الفلسطينية، مشيراً إلى أنَّ الشعب السوداني بقواه الحية يرفض بأشد العبارات اللقاء التطبيعي.

 

وقال سليمان: مواقف الشعب السوداني معروفة ولا تتزعزع، والشعب السوداني الأصيل كان ولا يزال يؤمن أن القضية الفلسطينية هي قضيته وقضية الأمة الإسلامية والعربية الأولى، مضيفاً "فلسطين بالنسبة لنا ليست قضية هامشية، وإنما قضية مبدئية، وعقدية، وإنسانية أصيلة، لا يمكن تجاوزها، إذ كيف يمكن لنا أنْ نتجاوز آية في القرآن الكريم.