الاربعاء 7 شعبان 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

تحذير فلسطيني من مخاطر تشكيل مجلس للاندماج الإقليمي مع الصهاينة

حذر تنظيم فلسطيني بارز من خطورة ما نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية بشأن تشكيل مجلس عربي للاندماج الإقليمي مع الكيان الصهيوني يضم كتابا وفنانين عربا، معتبرة ذلك طعنة للشعب الفلسطيني.

 

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) حذر تنظيم فلسطيني بارز من خطورة ما نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية بشأن تشكيل مجلس عربي للاندماج الإقليمي مع الكيان الصهيوني يضم كتابا وفنانين عربا، معتبرة ذلك طعنة للشعب الفلسطيني.

 

وقالت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، في بيان إن تشكيل المجلس المذكور يأتي "لتطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال والانفتاح عليها، المطالب برفع المقاطعة العربية عنها بذريعة أن المقاطعة، عادت على العرب بالضرر أكثر لما عادت عليهم بالفوائد".

 

وأضاف البيان "أوردت الصحيفة الأسماء الأعضاء في هذا المجلس، مثل ابن أخ الرئيس المصري الأسبق أنور السادات، وهو عضو سابق طرد من البرلمان المصري عام 2017. كما ورد اسم المحامية البريطانية من أصول مصرية إجلال الغيطة، ورئيس تحرير مجلة "المجلة" السعودية مصطفى الدسوقي، والمحلل الأميركي العراقي من أصول يهودية جوزف برود".

 

ودعا البيان الناشطين في إطار هذا المجلس إلى إعادة النظر بقرارهم نظرا "لخطورته على القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية، وعلى حقوق الشعوب العربية".

 

وطالب البيان جامعة الدول العربية باتخاذ الموقف الضروري "برفع الغطاء السياسي عن هذه المجموعة، لأن تحركاتها المشبوهة، تشكل انتهاكا لقرارات الجامعة، ومقررات قممها وميثاقها".




محتوى ذات صلة

الخارجية الإيرانية تدين الهجوم الارهابي الصهيوني ضد قطاع غزة

الأعمال الوحشية من جانب الصهاينة تشكف عن الطبيعة الدموية للمحتلين في فلسطين
الخارجية الإيرانية تدين الهجوم الارهابي الصهيوني ضد قطاع غزة

الأعمال الوحشية من جانب الصهاينة تشكف عن الطبيعة الدموية للمحتلين في فلسطين

أدان متحدث الوزارة الخارجية "سيد عباس موسوي" بشهدة الاجراءات الارهابية من جانب الكيان الصهيوني في استهدافهم الشعب الفلسطيني ومراكز تابعة للمقاومة في قطاع غزة ودمشق.

|

جنرال إسرائيلي ينشر سيناريو نهاية الكيان الصهيوني.. هذا ما كتبه

جنرال إسرائيلي ينشر سيناريو نهاية الكيان الصهيوني.. هذا ما كتبه

رأى الجنرال في الاحتياط "يتسحاق بريك" أنّ البيت ما زال قائمًا في مكانه، لكن التصدّع في الذروة مشيراً إلى أن هذا هو الوضع الأمنيّ في دولة الإحتلال الآن، فالكيان فقد القدرة على الدفاع عن الجبهة الداخليّة في الحرب القادمة.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)