الاحد 21 ذوالقعدة 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

السيد نصر الله: نطالب بحكومة سيادية قرارها لبناني وغير خاضعة للإملاءات

أعلن الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، أنّ اللبنانيين تمكنوا خلال الأسبوعين الماضيين من تجنب الوقوع في ما كان يخطط له البعض من الذهاب للفوضى.

 

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أعلن الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، أنّ اللبنانيين تمكنوا خلال الأسبوعين الماضيين من تجنب الوقوع في ما كان يخطط له البعض من الذهاب للفوضى.

 

وفي كلمة له خلال حفل تأبين العلامة السيد جعفر مرتضى، قال نصر الله إنّ الشتائم خلال الأسبوعين الماضيين والتعرض للكرامات والتحريض عليها لم تكن عفوية بل موجهة، وجزم بأنّ بعض الذين دفعوا باتجاه الشتائم كانوا يريدون استدعاء الشارع الآخر من أجل الاقتتال الداخلي، ولفت إلى أنّ الصادقين في التظاهرات لا علاقة لهم بكل هذا الكم من السباب والشتائم.

 

الأمين العام لحزب الله ذكر أنه "كان هناك تعمد لقطع طريق الجنوب"، مضيفاً أنّ الذي منع الذهاب إلى الفوضى هو "مستوى الوعي الذي تحلى به الكثير من اللبنانيين وعدم الخضوع للمشاعر".

 

وفي هذا السياق، أكد أنّ من يريد من اللبنانيين مواصلة العمل الاحتجاجي "فهذا حقهم الطبيعي لكن عليهم تنزيه احتجاجاتهم ومنابرهم"، وقال إنّ كل من يريد الصدام بين الشوارع والقواعد المؤيدة للقوى السياسية يجب مواجهته بالصبر مهما كانت الضغوط.

 

كما رأى نصر الله أنه "لا يجوز أن يدفع أحد باتجاه حراك بعناوين طائفية بعد أن أظهر الحراك أنه مطلبي عابر للطوائف". وتابع أنّ الذين وضعوا هدف إسقاط مؤسسات الدولة لم يكونوا قادرين على طرح البديل عن الفراغ.

 

واعتبر الأمين العام لحزب الله أنه لم يرفع شعارات مضللة وتصدى للمسؤولية لمنع انهيار البلد.

 

وفي ما يتعلق بتشكيل الحكومات السابقة في لبنان، قال نصر الله إنّ "الحكومات المتعاقبة خلال السنوات الماضية لم تكن حكومات حزب الله كما يصر البعض على توصيفها"، معتبراً أنّ الإصرار على تسمية الحكومات المتعاقبة بأنها حكومات حزب الله "محاولة لاستعداء الخارج عليها".

 

وفي هذا الإطار، شدد الأمين العام لحزب الله على أنه ليس قلقاً على المقاومة، قائلاً "لسنا قلقين على المقاومة لأننا أقوياء جداً جداً ولم يأت زمن على هذه المقاومة كانت بهذه القوة"، وأوضح أنّ إبداء الخشية من استقالة الحكومة "مرتبط بخشيتنا على بلدنا وشعبنا وليس على المقاومة كما قد يشتبه البعض".

 

وأوضح نصر الله أنه يتم التآمر على إخلاء الساحات.. "طلبنا خروج جمهور المقاومة لتجنب أي احتكاك بسبب الشتائم" على حد تعبيره. وذكر أنّ أي تعديل حكومي لم يكن ليحدث الصدمة الإيجابية المطلوبة.

 

وحول الورقة الإصلاحية التي طرحها رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري، قال نصر الله إنّ هذه الورقة والمعالجات الاقتصادية باتت في دائرة الانتظار بعد استقالة الحكومة.

 

كما أعلن الأمين العام الحزب الله أنه لم يؤيد استقالة الحريري "الذي يملك أسباباً لا نريد النقاش فيها"، على حد قوله.

 

ونوه إلى أنّ "كل ما نادى به اللبنانيون في الشارع سيضيع وسيأتي الوقت الذي نكشف فيه من يتحمل مسؤولية هدم أحلامهم"، واعتبر أنه يجب على الحكومة الجديدة الاستماع لمطالب الناس واستعادة الثقة بين الشعب والسلطة، مضيفاً أنّ الحكومة الجديدة ستبقى في دائرة الشبهة والاتهام إذا ظلت ثقة الشعب بها مفقودة.

 

وشدد على أنّ المطلوب من الحكومة الجديدة الجدية والعمل الدؤوب والوضوح والشفافية. وسأل نصر الله "إذا كانت كل مكونات الحكومة تسعى جادة لتحقيق الإصلاحات كما تقول لماذا لم تتحقق هذه الإصلاحات؟".

 

وتوجه إلى الكتل النيابية والمشاركين بالحراك بالقول إنّ المصلحة الوطنية تقتضي تجاوز جميع الجروح. وطالب "بحكومة سيادة حقيقية قرارها لبناني غير مرتبط لا بسفارة أميركية أو سفارات أخرى". ورأى أنّ الدور الأميركي في لبنان يسد آفاق خروج اللبنانيين من أزماتهم.

 

كما أكد أنه لدى اللبنانيين من العقول والتجارب والقدرات ما يساعدهم على الخروج من المأزق المالي إذا كانوا مستقلين.

 

وتعليقاً على استهداف مسيّرة إسرائيلية أمس الجمعة، قال نصر الله إنّ الهدف الحقيقي من إسقاط المسيرات تنظيف الأجواء اللبنانية منها وهو سياق سيستمر".

 

وأكد أنّ "موضوع المقاومة منفصل عن الموضوع السياسي الداخلي كما نؤكد دائماً"، مضيفاً أنّ المقاومة المعنية بمواجهة العدو الإسرائيلي واقع قائم لا يتأثر بكل التطورات الداخلية أو الإقليمية.

 

وختم بالقول إنّ "المقاومة أثبتت للعدو أنها تجرؤ على استخدام السلاح الذي استهدف المسيرة بالأمس بخلاف ما كان يظن".




محتوى ذات صلة

السيد نصرالله للأميركيين: سنخرج أقوى و الضغوط الاقتصادية ستُقوّي المقاومة

السيد نصرالله للأميركيين: سنخرج أقوى و الضغوط الاقتصادية ستُقوّي المقاومة

أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله 7 تموز تاريخاً لإعلان الجهاد الزراعي والصناعي. وفي خطاب سياسي اقتصادي، شرح نصر الله خيار التوجّه شرقاً، موجّهاً جملة رسائل للأميركيين، أبرزها أن حصارهم يدفع لبنان نحو الشرق.

|

رسالة من هنية إلى السيد نصرالله: لتوحيد الصف والجهد ضد المخاطر الإسرائيلية

رسالة من هنية إلى السيد نصرالله: لتوحيد الصف والجهد ضد المخاطر الإسرائيلية

وكالة القدس للانباء(قدسنا) سلم ممثل حركة "حماس" في لبنان أحمد عبد الهادي، مسؤول الملف الفلسطيني في "حزب الله" النائب السابق حسن حب الله، رسالة من رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنيّة إلى السيد حسن نصر الله، يدعو فيها إلى "توحيد الصف والجهد للتصدي لخطر ضمّ ...

|

وزير الحرب الإسرائيلي الأسبق: إيران وحزب الله يدفعان إسرائيل إلى حافة الهاوية

وزير الحرب الإسرائيلي الأسبق: إيران و"حزب الله" يدفعان إسرائيل إلى حافة الهاوية

قال وزير الحرب الإسرائيلي الأسبق، أفيغدور ليبرمان، "إن إيران وحزب الله اللبناني يدفعونا إلى حافة الهاوية" مؤكدا ان حزب الله يبنى الآن مصنع صواريخ دقيقة، باعتباره إرث قائد فيلق القدس الإيراني، الشهيد قاسم سليماني.

|

خبير في الشأن الاسرائيلي في تصريح خاص لـ«قدسنا»:

أميركا وإسرائيل تريدان جر المنطقة لحرب في محاولة لتصدير الأزمات الداخلية
خبير في الشأن الاسرائيلي في تصريح خاص لـ«قدسنا»:

أميركا وإسرائيل تريدان جر المنطقة لحرب في محاولة لتصدير الأزمات الداخلية

أكد الخبير في الشأن الاسرائيلي "عليان الهندي"، أن الهجمات التي شنتها إسرائيل ضد سوريا تأتي في سياق سياسة عامة تهدف لجر المنطقة إلي حرب في محاولة لتصدير أزمات نتنياهو وترامب الداخلية.

|

حزب الله ينعى رمضان شلح: صاحب فكر نير وعقل منفتح وعزم لايلين

حزب الله ينعى رمضان شلح: صاحب فكر نير وعقل منفتح وعزم لايلين

وكالة القدس للانباء(قدسنا) نعى حزب الله اليوم الأحد 7/6/2020، الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الدكتور رمضان عبد الله شلح، مؤكداً أنه كان صاحب فكر نير وعقل منفتح وعاطفة صادقة وإرادة صلبة وعزم لا يلين.   وقال حزب الله في بيان نعي:" غادر دنيانا ليلة ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)