الاربعاء 3 جمادي الاولي 1443 
qodsna.ir qodsna.ir

الجهاد الإسلامي توجه التحية للرئيس التونسي قيس سعيّد

وجه عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي،محمد الهندي، التحية إلى الرئيس التونسي قيس سعيد على مواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) وجه الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي، التحية إلى الرئيس التونسي قيس سعيد على مواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية.

 

وقال الهندي: إن موقف الرئيس التونسي قيس سعيد من القضية الفلسطينية يعكس موقف شعب تونس العظيم الذي وقف دائما مساندا ومدافعا عن فلسطين"، مشيرًا إلى ان هذا الموقف يفضح كل المطبعين العرب الذين استمروا التطبيع بكل أشكال يتسابقون لاسترضاء امريكا والعدو الصهيوني.

 

وأكد الهندي أن ضريبة الذل والمهانة اكبر بكثير من ضريبة الرجولة والشرف التي يتعرض لها الرجال الصادقون المدافعون عن قضايا الأمة وثوابتها.

 

يُشار إلى أن تصريحات محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي جاءت تعقيبا على إقالة الرئيس التونسي لوزير الدفاع عبدالكريم الزبيدي ووزير الخارجية خميس الجهيناوي على خلفية وصول وفد شبابي تونسي إلى الأراضي المحتلة.

 

ويُعرف عن الرئيس قيس سعيد أنه من محاربي ورافضي التطبيع مع الكيان الصهيوني، حيث يعتبر ذلك خيانة عظمى.




محتوى ذات صلة

لقاء المتحدث باسم الخارجية الإيرانية مع اعضاء مجلس امناء الاتحاد الدولي للشباب واليافعين المناهضين للاحتلال

لقاء المتحدث باسم الخارجية الإيرانية مع اعضاء مجلس امناء الاتحاد الدولي للشباب واليافعين المناهضين للاحتلال

التقي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، الأربعاء الماضي، باعضاء مجلس امناء الاتحاد الدولي للشباب واليافعين المناهضين للاحتلال لبحث سبل تقديم الدعم للمنظمات غير الحكومية.

|

خلال افتتاح الدورة الـ35 لمؤتمر الوحدة الإسلامية

الرئيس الإيراني: يجب أن تحظى القضية الفلسطينية بأولوية دائمة في العالم الإسلامي
خلال افتتاح الدورة الـ35 لمؤتمر الوحدة الإسلامية

الرئيس الإيراني: يجب أن تحظى القضية الفلسطينية بأولوية دائمة في العالم الإسلامي

اعتبر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، أن الاستكبار العالمي دعم الحكومات الضعيفة في الدول الإسلامية لتنفيذ مصالحه ومصالح الكيان الصهيوني، مؤكدا ضرورة أن تحظى القضية الفلسطينية بأولوية دائمة في العالم الإسلامي.

|

بين تركيا وإيران .. أيهما يدعم القضية الفلسطينية؟

بين تركيا وإيران .. أيهما يدعم القضية الفلسطينية؟

وكالة القدس للأنباء(قدسنا) غزة- جوان محمود صالح :   تلتزم تركيا وإيران أكثر من أي بلدان آخرى في الشرق الأوسط بمواقف لصالح القضية الفلسطينية.   صراعات الهيمنة والنفوذ الدولية والإقليمية تزيد تعقيد المشهد، وتثير التساؤلات بخصوص طبيعة المواقف تجاه القضية الفلسطينية، ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)