الخميس 16 ربيع الاول 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

حزب الله يعزي باستشهاد زوار الإمام الحسين(ع) في العراق ونيجيريا

قدّم حزب الله العزاء باستشهاد عدد من الزوار في حادث التدافع المؤسف الذي حصل يوم العاشر من المحرم في العراق، كما أعرب عن ألمه العميق لسقوط عدد من الشهداء والجرحى من المؤمنين الذين كانوا يحيون ذكرى عاشوراء في مختلف أنحاء نيجيريا.

 

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) قدّم حزب الله العزاء باستشهاد عدد من الزوار في حادث التدافع المؤسف الذي حصل يوم العاشر من المحرم في العراق، كما أعرب عن ألمه العميق لسقوط عدد من الشهداء والجرحى من المؤمنين الذين كانوا يحيون ذكرى عاشوراء في مختلف أنحاء نيجيريا، مستنكرا بشدّة إقدام السلطات النيجيريّة على إطلاق الرصاص الحي على المواطنين العزل، ومعتبرا أن ما أقدمت عليه هذه السلطات من أعمال قمعيّة مشينة لا تنسجم أبداً مع أبسط حقوق الانسان.

 

وجاء في البيان الصادر عن العلاقات الاعلامية في حزب الله الآتي:

 

يتقدّم حزب الله من أهل العزاء، من الامام الحسين وآله الشهداء عليهم السلام ومن المرجعية الدينيّة الشريفة ومن الشعب العراقي العزيز بإستشهاد عدد من الزوار في حادث التدافع المؤسف الذي حصل يوم العاشر من المحرم، ويسأل الله أن يحشرهم مع الحسين وأصحاب الحسين، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى ويتقدّم من عوائل الشهداء بأحرِّ التعازي سائلاً الله لهم الصبر والسلوان.

 

كما يُعرِب حزب الله عن ألمه العميق لسقوط عدد من الشهداء والجرحى من المؤمنين الذين كانوا يحيون ذكرى عاشوراء في مختلف أنحاء نيجيريا.

 

ويستنكر حزب الله بشدّة إقدام السلطات النيجيريّة على إطلاق الرصاص الحي على المواطنين العزل.

 

ويرى أن ما أقدمت عليه هذه السلطات من أعمال قمعيّة مشينة لا تنسجم أبداً مع أبسط حقوق الانسان.

 

إن حزب الله إذ يعبِّر عن تضامنه الكامل مع المؤمنين وحقِّهم الطبيعي في ممارسة الشعائر الحسينية، يتقدّم من أهالي الشهداء بأحرِّ العزاء، ويدعو المولى سبحانه وتعالى للجرحى بالشفاء العاجل.

 

المصدر: العلاقات الاعلامية في حزب الله




محتوى ذات صلة

زعزعة أمن العراق ولبنان بهدف ضمان أمن إسرائيل(تحليل)

زعزعة أمن العراق ولبنان بهدف ضمان أمن إسرائيل(تحليل)

إن مجريات الأحداث في العراق ولبنان وما يتخلل المظاهرات الدائرة هناك من أحداث يؤكد للجميع بأن الأيادي التي تقف خلف هذه الأحداث تخطط لجر البلدين إلي مستنقع أزمات تخدم المصالح الإسرائيلية، فإسرائيل تري الحفاط علي أمنها في زعزعة استقرار الشرق الأوسط.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)