السبت 29 جمادي الاولي 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

قرار يلزم جامعة أمريكية بالاعتراف بمنظمة طلابية مؤيدة لـBDS

أصدرت محكمة أمريكية، قرارا يلزم جامعة في ولاية نيويورك، بالاعتراف بالمنظمة الطلابية التي تحمل اسم (طلاب من أجل العدالة في فلسطين)، والمؤيدة لحركة المقاطعة ضد المنتجات الإسرائيلية BDS.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) أصدرت محكمة أمريكية، قرارا يلزم جامعة في ولاية نيويورك، بالاعتراف بالمنظمة الطلابية التي تحمل اسم (طلاب من أجل العدالة في فلسطين)، والمؤيدة لحركة المقاطعة ضد المنتجات الإسرائيلية BDS.

 

وبحسب ما أوردته صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، فإن قرار الحكم الأمريكي يعد إنجازا بالنسبة للمنظمات المؤيدة للمقاطعة، والتي تناضل في السنوات الأخيرة ضد موجة تشريعات أمريكية استهدفت تقييد نشاطها.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن "لجنة الطلاب في جامعة بورتهام في نيويورك قررت في عام 2016، إعطاء مكانة لمنظمة (طلاب من أجل العدالة في فلسطين)"، مضيفة أن "المنظمة تعمل تقريبا في 100 جامعة في أنحاء أمريكا، وتركز على تأييد المقاطعة لإسرائيل، وتنظيم مظاهرات ضد إسرائيل بالجامعات".

 

وذكرت أن "الاعتراف بالفرع المحلي لهذه المنظمة كنادي جامعي، يمنحها المطالبة بميزانيات من قسم النشاطات الطلابية بالجامعة، واستخدام موارد مختلفة للجامعة من أجل الدفع قدما بنشاطاتها"، منوهة إلى أن "الجامعة لها حرمين جامعيين في نيويورك ويدرس فيها 15 ألف طالب".

 

وأشارت إلى أن عميد الطلبة بالجامعة شرح عندما رفض الاعتراف بالمنظمة الطلابية، إلا أنه "لا يستطيع تأييدها، لأن هدفها الدفع قدما بمقاربة سياسية معينة والعمل ضد دولة"، مدعيا العميد أن هدف المنظمة الطلابية تشجيع الانقسام، وخاصة الدعوة لمقاطعة وفرض عقوبات على إسرائيل.

 

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إنه "في أعقاب الرفض قبل سنتين، قدم خمسة طلاب التماس ضد القرار، وحسب قولهم الجامعة ميزت سلبا ضد منظمتهم، وليس هناك بالفعل في أنظمتها بند يمكن من منع الاعتراف بها بسبب مواقفها السياسية".

 

وأفادت بأن القاضية نانسي بانون قضت، بأن قرار الجامعة يناقض لوائحها وأنه يجب منح المنظمة المكانة التي قررتها لجنة الطلاب.




محتوى ذات صلة

البربرية الاميركية تشرعن الاغتيال وتفخر به

وكالة القدس للانباء(قدسنا) في اطار سياسة الارهاب والاغتيالات التي بدأت الادارة الامريكية تدأب عليها وفي ظل الصمت المخزي والمقيت للدول التي تدعي الدفاع عن الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان، هدد المبعوث الاميركي الخاص بايران براين هوك في حوار مع جريدة سعودية، رئيس فيلق ...

|

وزير خارجية العراق : امريكا وراء التوترات في المنطقة

وزير خارجية العراق : امريكا وراء التوترات في المنطقة

اكد وزير الخارجية العراقي "محمد علي الحكيم"، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الاردني "ايمن الصفدي"، ان التوتر الراهن في المنطقة جاء على خلفية انسحاب أميركا الأحادي من "خطة العمل المشترك الشاملة" (الاتفاق النووي) والذي وقعته ايران مع القوى الكبرى عام 2015.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)