الاربعاء 24 ذوالقعدة 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

للاعلان عن "صفقة القرن".. ترامب يعتزم عقد مؤتمر سلام إقليمي في "كامب ديفيد"

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت، اليوم الأربعاء، إن جاريد كوشنر، صهر ومستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، سيبدأ اليوم زيارة للمنطقة يكون الكيان الإسرائيلي محطته الأولى، وتشمل عدداً من الدول العربية.

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الأربعاء، إن جاريد كوشنر، صهر ومستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، سيبدأ اليوم زيارة للمنطقة يكون الكيان الإسرائيلي محطته الأولى، وتشمل عدداً من الدول العربية.

 

وبحسب الصحيفة، فإن كوشنر يحمل مقترحاً سيجد الزعماء العرب صعوبة برفضه، وهو عقد مؤتمر للسلام ينظم تحت رعاية الرئيس الأميركي دونالد ترامب في منتجع كامب ديفيد.

 

ووفقا لمصادر أميركية، فإن هذا المؤتمر سيعقد قبل إجراء الانتخابات الإسرائيلية المقررة بالسابع عشر من سبتمبر/أيلول المقبل، حيث سيعرض ترامب الخطوط العريضة لخطته.

 

وبحسب الصحيفة، فإن المبادر لهذه الفكرة والقائم عليها هو السفير الإسرائيلي لدى واشنطن، رون دريمر، بالتنسيق مع رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، في سياق المعركة الانتخابية، وكدعم أميركي لنتنياهو.

 

وأشارت الصحيفة في هذا السياق إلى أن قرار الكابينت الإسرائيلي، مساء أمس، بالمصادقة على بناء 715 وحدة سكنية للفلسطينيين، هدفه تسهيل مهة كوشنر بإقناع الزعماء العرب بالمشاركة في المؤتمر.

 

ومن المقرر أن يجري كوشنر محادثات مع نتنياهو، ثم ينتقل لدول عربية مجاورة لإجراء مباحثات في كل من الأردن ومصر والسعودية وقطر والإمارات العربية المتحدة.

 

ولفتت الصحيفة العبرية، نقلاً عن مصادر في واشنطن إلى أنه من المقرر ألا يشارك نتنياهو في لقاءات كامب ديفيد المقترحة، وأن ترامب سيعرض خلالها خطته دون الخوض في تفاصيل ملزمة، "مثل إقراره بتأييد قيام كيان فلسطيني على سبيل المثال، ولكن دون استخدام تعبير دولة، والإقرار بحق فلسطيني في القدس ولكن ليس عاصمة فلسطينية في القدس".

 

وتوقعت الصحيفة أن يرفض الطرف الفلسطيني المقترحات الأميركية المنتظرة، فيما سيشيد نتنياهو بها مع إبداء تحفظات كثيرة عليها. في المقابل، ستكون وظيفة المشاركة العربية في مؤتمر كامب ديفيد المقترح إضفاء الشرعية على هذه اللقاءات.

 

وأكدت "يديعوت أحرونوت" أنه في حال انعقاد القمة المقترحة في كامب ديفيد، فإنها ستساعد نتنياهو في المعركة الانتخابية، وسيظهر نتنياهو بأنه زعيم مقبول على المستوى الدولي والعربي، وهو ما من شأنه أن يخفف من معارضة حزبي "كاحول لفان" و"العمل" الانضمام لحكومة وحدة وطنية.




محتوى ذات صلة

برلماني إيراني: قوي الاستكبار تسعى  لفرض مآربها الشيطانية بظاهر ديمقراطي

برلماني إيراني: قوي الاستكبار تسعى لفرض مآربها الشيطانية بظاهر ديمقراطي

اكد نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني امير حسين قاضي زادة هاشمي بان الاستكبار العالمي واياديه والانظمة الاستبدادية يسعون وراء ظاهر ديمقراطي لفرض مطالبهم الشيطانية على المجتمع البشري ويستخدمون ادوات حقوق الانسان على الظاهر لتحقيق مآربهم.

|

في كلمةٍ له خلال ملتقى عربي لمواجهة «صفقة القرن» و«خطة الضم»
إسماعيل هنية يدعو إلى بناء استراتيجية شاملة لإسقاط خطة «الضم» الإسرائيلية

في كلمةٍ له خلال ملتقى عربي لمواجهة «صفقة القرن» و«خطة الضم»
إسماعيل هنية يدعو إلى بناء استراتيجية شاملة لإسقاط خطة «الضم» الإسرائيلية

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» إسماعيل هنية، السبت، إلى بناء استراتيجية شاملة لإسقاط خطة ضم الاحتلال الإسرئيلي لأراض فلسطينية.

|

حماس: الاحتلال يراوغ في تنفيذ صفقة القرن

  وكالة القدس للانباء(قدسنا) قال القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان إن الاحتلال الصهيوني يحاول المناورة والمراوغة في تنفيذ صفقة القرن وخطة الضم وسرقة الأراضي الفلسطينية خشية من ردة فعل الفلسطيني.   وأضاف رضوان لمراسل ارنا، "موحدون في مواجهة القرارات الصهيونية ...

|

رئيس البرلمان الإيراني يهاتف هنية ويؤكد رفض ايران صفقة القرن وخطة الضم الصهيونية

رئيس البرلمان الإيراني يهاتف هنية ويؤكد رفض ايران صفقة القرن وخطة الضم الصهيونية

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران "محمد باقر قاليباف" في اتصال هاتفي مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الفلسطينية "إسماعيل هنية" ، رفض ايران لـ "صفقة القرن" و"خطة الضم" الصهيونية.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)