الاحد 22 ربيع الثاني 1443 
qodsna.ir qodsna.ir

بومبيو رفض مقابلة وزير الخارجية الإسرائيلي في واشنطن: لا وقت لديّ

رفض وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو الأسبوع الماضي، لقاء وزير خارجيّة الاحتلال الإسرائيلي يسرائيل كاتس في واشنطن، بحسب ما ذكرت القناة 13 الاسرائيلية.

   

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) رفض وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو الأسبوع الماضي، لقاء وزير خارجيّة الاحتلال الإسرائيلي "يسرائيل كاتس" في واشنطن، بحسب ما ذكرت القناة 13 العبرية.

 

وعادة ما ينال وزراء الخارجيّة الإسرائيليّون معاملة تفضيليّة في واشنطن، واستقبالا رسميًا، إلّا أن كاتس تمكّن من لقاء بومبيو بشكل صُوري على هامش مؤتمر حول حريّة الأديان.

 

وكان كاتس قد أعلن الاثنين الماضي لدى مغادرته الكيان، أنه من المقرّر أن يلتقي بومبيو في واشنطن، غير أن هذه اللقاء لم يعقد.

 

ونقل رافيد عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن مكتب بومبيو أبلغ وزارة الخارجية الإسرائيلية والسفارة في واشنطن أن "جدول أعمال الوزير لا يسمح له باللقاء مع كاتس"، لكن كاتس التقى برئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، ووزراء خارجية البحرين واليونان وتونس وكولومبيا، ورغم أن بومبيو وكاتس تواجدا في المبنى ذاته ليومين كاملين.

 

واكتفى كاتس، بحسب رافيد، بمصافحة بومبيو وبتبادل المجاملات خلال الاجتماع، وبلقاء مع المسؤول عن حريّة الأديان في وزارة الخارجيّة الأميركية، سام برونباك.

 

ولم يجرِ أيّ لقاءات رسميّة في واشنطن مع أي من المسؤولين الأميركيّين، واقتصرت لقاءاته على أعضاء في مجلسي النواب والشيوخ.

 

وقال كاتس تعليقًا على عدم لقاء بومبيو إن مكتب الأخير عرض عليه إمكانيّتين، هما: لقاء قصير على هامش الاجتماع أو التنسيق لزيارة أخرى يجري خلالها اجتماع موسع مع بومبيو، وأنه اختار الخيار الثاني.

 

وربّما يكون مردّ الفشل في تنسيق الاجتماع إلى الأزمة التي تعانيها وزارة الخارجية الإسرائيليّة، إذ شكا رؤساء الممثليات الإسرائيلية في العالم، مؤخرا ومن خلال برقيات داخلية، من وضع غير سليم في أعقاب تقليص مبلغ 350 مليون شيكل من ميزانية وزارة الخارجية، وحذروا من أن التقليص يهدد النشاط اليومي لهذه الممثليات. وكتبوا في البرقيات الداخلية أنه "لا توجد ميزانية لتمويل تذكرة سفر بالقطار ولا لفنجان قهوة أثناء لقاءات عمل".

 

ووفقا لصحيفة "هآرتس"، فإن تقليص الميزانية أدى إلى تجميد تسديد اشتراكات عضوية إسرائيل في حوالي 20 منظمة دولية، وتجميد دفعات إلزامية لمجلس أوروبا والاتحاد من أجل البحر المتوسط وغيرها، وتراكمت ديون على إسرائيل تجاه هذه المؤسسات.

 

وأضافت الصحيفة أن التقليصات تسببت أيضا بتوقف مسؤولي الأقسام في وزارة الخارجية عن السفر إلى مناطق في العالم تقع ضمن مسؤولياتهم. وتسببت أيضا بأن بقي في إسرائيل سفراء متنقلون، واضطروا إلى الإشراف عن بعد على العلاقات المكلفين بها.

 

وقلص سفراء وقناصل تحركاتهم في الدول التي يخدمون فيها، وتقليص الخدمات القنصلية التي يمنحونها للإسرائيليين خارج الكيان. كما ألغيت، بسبب نقص الميزانيات، عشرات المبادرات، وبينها وفود شبابية وتبادل طلاب جامعات مع دول مثل الصين واليابان والهند، رغم أن نتنياهو يتفاخر بتوثيق العلاقات معها. كما تم إلغاء مؤتمرات إعلامية وثقافية، وكذلك احتفالات في ذكرى "استقلال إسرائيل"، بينما تجري احتفالات كهذه فقط في دول تتمكن السفارة الإسرائيلية من جمع تبرعات لتغطية نفقاتها.

 

المصدر : مواقع إلكترونية




محتوى ذات صلة

إيران تحتفل بالذكرى الـ42 لإنتصار ثورتها.. إين ترامب وبومبيو؟

إيران تحتفل بالذكرى الـ42 لإنتصار ثورتها.. إين ترامب وبومبيو؟

تحتفل ايران هذه الايام بالذكرى الثانية والاربعين لإنتصار الثورة الاسلامية ، الثورة التي قلبت المعادلات الدولية، وغيرت وجه المنطقة، بعد ان إنتصرت للمظلومين، وناهضت الظالمين، ورفضت تصفية القضية الفلسطينية، تكالبت عليها قوى الشر، وعلى رأسها الثالوث المشؤوم ، امريكا ...

|

ظريف: ترامب وبومبيو ذهبا مفضوحين الى مزبلة التاريخ

وكالة القدس للانباء(قدسنا) اشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى نهاية ادارة الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب وقال ان ترامب ووزير خارجيته مايك بومبيو ذهبا مفضوحين الى مزبلة التاريخ.   وفي تصريح ادلى به الاربعاء اشار ظريف الى العمل الارهابي الذي ارتكبته ...

|

دليل إفلاس وفشل.. طهران ترد على تصريحات بومبيو حول علاقتها بـالقاعدة

"دليل إفلاس وفشل".. طهران ترد على تصريحات بومبيو حول علاقتها بـ"القاعدة"

وزارة الخارجية الإيرانية ترد على تصريحات لوزير الخارجية الأميركية حول علاقة مزعومة بين طهران و"القاعدة"، وتشير إلى أن المسؤولين في إيران "تمكنوا من القيام بالرد المناسب على هذا النوع من سياسات الإسقاط".

|

ردا على مزاعم بومبيو الواهية؛

ظريف : ارهابيو هجمات 11 ايلول كانوا من رعايا الدول المحببة لبومبيو
ردا على مزاعم بومبيو الواهية؛

ظريف : ارهابيو هجمات 11 ايلول كانوا من رعايا الدول المحببة لبومبيو

ردّ وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" على مزاعم "مايك بومبيو" الواهية بشان "العلاقة بين ايران والقاعدة"؛ مؤكدا انه "لا احد ينخدع بها، لان جميع الارهابيين (الضالعين) في حادث 11 ايلول /سبتمبر كانوا من رعايا الدول المحببة لبومبيو في الشرق الاوسط؛ ولم يكن اي منهم ايرانيا".

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)