الجمعه 21 ذوالحجة 1440 
qodsna.ir qodsna.ir

موقع فلسطيني يكتب: مسيرات احياء ذكري الانتصار كانت خلفية لعرض عسكري للصواريخ إيرانية الصنع إلي جانب هتافات "الموت لأميركا"

تطرق موقع عرب48 الفلسطيني إلي مراسم احياء اربعينية الانتصار، مؤكدا انه إلى جانب هتافات الموت لأميركا، كانت المسيرات أيضا خلفية لعرض عسكري للصواريخ إيرانية الصنع والتي تعرض كل عام خلال الاحتفالات بالذكرى السنوية.

 

وكالة القدس للانباء(قدسنا) تطرق موقع عرب48 الفلسطيني إلي مراسم احياء اربعينية الانتصار، مؤكدا انه إلى جانب هتافات "الموت لأميركا"، كانت المسيرات أيضا خلفية لعرض عسكري للصواريخ إيرانية الصنع والتي تعرض كل عام خلال الاحتفالات بالذكرى السنوية.

 

وكتب الموقع: «تدفق عشرات آلاف الإيرانيين صباح اليوم الإثنين، إلى ساحة "أزادي" في وسط طهران، وذلك للمشاركة في فعاليات إحياء الذكرى الأربعين للثورة الإيرانية، حيث من المتوقع أن يلقي الرئيس حسن روحاني كلمة أمام الحشود. ورفعت الحشود الإعلام الإيرانية ولافتات كتب عليها شعارات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل، وحضرت نساء يرتدين "التشادور" وأطفال فيما كانت عناصر من القوات المسلحة "الباسيدج" متواجدة في المكان ومروحية تحلق في الأجواء.»

 

وتابع: «ورغم أن إيران بدأت في الأول من شباط/فبراير الاحتفالات السنوية بـ"عشرة الفجر"، إلا أنها تواجه تحديات اقتصادية حادة بسبب مزيج من الصعوبات الداخلية والعقوبات الأميركية. في الحادي عشر من فبراير/ شباط عام 1979، تراجع الجيش الإيراني بعد أيام من حروب شوارع سمحت للثوار بالانتشار في أنحاء البلاد، بينما استقالت حكومة الشاه محمد رضا بهلوي. وكان اليوم أيضا الذي أعلن فيه آية الله روح الله الخميني الثورة الإسلامية. تجمعت حشود في البلاد صباح اليوم، وخرجوا من عشرات المواقع في العاصمة باتجاه ساحة "آزادي" أو ساحة الحرية يلوحون بالأعلام الإيرانية ويهتفون "الموت لأميركا".»

 

وفي جانب من تقريره، نقل الموقع بعض ما ادلي به المشاركون في مسيرات طهران، وكتب: «أحد المشاركين في هذه الاحتفالات، طالب الطب حسينبور البالغ من العمر 27 عاما، الذي كان يسير برفقة زوجته وابنهم أمير علي البالغ من العمر 18 شهرا، قال إنه أراد تعليم ابنه دعم الثورة. وقال حسينبور "أتوقع مستقبلا مشرقا له ولأمتنا".

 

كان محمود همت (35 عاما) يدفع أمه البالغة من العمر 68 عاما، باريفاش فاخري، على كرسي متحرك، إلى التظاهرة.قال همت "رغم مرضها، طلبت والدتي أن أخرجها". وقالت فاخري، التي كانت واحدة من الثوار في شوارع طهران قبل 40 عاما، إنها ستدافع عن الثورة من جديد. وأردفت قائلة "أنا متقاعدة وأعرف أن هناك العديد من المشاكل الاقتصادية اليوم، لكن هذا شيء مختلف عن ثورتنا.. مضت البلاد قدما على مدى السنوات الأربعين الماضية وهوما جعل إيران أقوى".»

 

واضاف التقرير: «إلى جانب هتافات "الموت لأميركا"، كانت مسيرات يوم الإثنين أيضا خلفية لعرض عسكري للصواريخ إيرانية الصنع والتي تعرضها السلطات كل عام خلال الاحتفالات بالذكرى السنوية.»

 

وختم تقرير الموقع بالاشارة إلي تصريحات قائد الثورة الإسلامية حول موقف طهران من امريكا وكتب: «دافع المرشد الأعلى للجمهورية، آية الله علي خامنئي، عن هتافات "الموت لأميركا" لكنه قال إنهم يستهدفون قادة الولايات المتحدة وليس شعبها. وقال خامنئي إن "الشعب الإيراني لن يكف عن قول" الموت لأميركا "طالما أن الولايات المتحدة تتصرف بخبث تجاه إيران"، في إشارة إلى خطاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن حال الاتحاد الذي قال فيه، من بين أمور أخرى "لن نغض الطرف عن نظام يهتف الموت لأميركا".»




محتوى ذات صلة

اللواء سلامي: الهدوء والأمن وكرامة ومجد الشعب الايراني رهن بساحات المقاومة والصمود والشجاعة

اللواء سلامي: الهدوء والأمن وكرامة ومجد الشعب الايراني رهن بساحات المقاومة والصمود والشجاعة

أكد القائد العام للحرس الثوري الايراني اللواء حسين سلامي، ان الهدوء والأمن وكرامة ومجد الشعب الايراني رهن بساحات المقاومة والصمود والشجاعة، وسوف يبوء الاعداء بالفشل في هذا المجال ايضا بفضل الله.

|

رسالة دفاع شعبية دفاعاً عن كرامة ايران

وكالة القدس للانباء(قدسنا) انطلقت مسيرات شعبية في اليوم الرابع من شهر رمضان بعد صلاة الجمعة في شتي أرجاء ايران دفاعاً عن الموقف الحكومي الأخير في مواجهة العداء الأمريكي والتجاهل الاوروبي و رداً علي نقض الاتفاق النووي من جانب واشنطن، وجه الشعب خلالها رسالة دفاع عن كرامة ...

|

وزير الداخلية الإيراني: 

الاستكبار والصهاينة قدموا الكثير من المساعدات إلي داعش والجماعات الإرهابية وبعد الفشل أعلنوا إن مواجهتنا ضد إيران
وزير الداخلية الإيراني:

الاستكبار والصهاينة قدموا الكثير من المساعدات إلي داعش والجماعات الإرهابية وبعد الفشل أعلنوا إن مواجهتنا ضد إيران

قال وزير الداخلية الإيراني، إن أعداء النظام الإسلامي يخططون لتقليل عائدات النفط والضغط علي الشعب، موضحا إن محاولات الأعداء من فرض الحظر ضد إيران لممارسة الضغوط علي الشعب.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)