الاثنين 18 رجب 1440 
qodsna.ir qodsna.ir

الثورة الاسلامية عقيدة يعجز الاستكبار عن دحرها

وكالة القدس للانباء(قدسنا) وصف الامين العام لحزب وحدة المسلمين الباكستاني راجا ناصر عباس جعفري الثورة الاسلامية بالعقيدة التي يعجز الاستكبار عن دحرها.

 

وقال راجا ناصر عباس جعفري، في تصريح ادلى به لمراسل فارس في اسلام اباد، إن الثورة الاسلامية غيرت مصير المنطقة وأثمرت عن تعزيز القوى والحركات الاسلامية في جميع ارجاء العالم.

 

وأضاف: إنه بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران شرع جيل الشباب بالنشاط في مختلف البلدان ومنها باكستان عبر تأسيس أحزاب سياسية وشعبية.

 

وتابع: إن الثورة الاسلامية تحولت الى أساس لجميع التنظيمات الاسلامية في المنطقة ومنها باكستان.

 

واعتبر أن الوحدة بين المسلمين من ثمار الثورة الاسلامية الايرانية والتي ماتزال مستمرة لحد الآن.

 

وعدّ انتصار الثورة الاسلامية الايرانية ثمرة للجهاد والمساعي الحثيثة التي بذلها الامام الخميني (رض) والذي سيبقى اسمه خالدا في التاريخ.

 

ونوه الى ان الاستكبار العالمي لم يدخر جهدا في قمع الثورة الاسلامية الا إن الامام الخميني (رض) استطاع قيادة حركة الشعب نحو الانتصار بفضل التوكل على الله تعالى.

 

ولفت الى ان معظم علماء الدين كانوا يعتبرون الدين منفصلا عن السياسة الا أن الامام الخميني (رض) أثبت أنه بالامكان تنفيذ السياسات الاسلامية بالتزامن مع الحركة في نهج المعنويات.

 




محتوى ذات صلة

لوفد عسكري إيراني عراقي مشترك

 الرئيس السوري: علاقة سوريا مع إيران والعراق متينة تعززت في مواجهة الإرهاب
لوفد عسكري إيراني عراقي مشترك

الرئيس السوري: علاقة سوريا مع إيران والعراق متينة تعززت في مواجهة الإرهاب

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أن العلاقة التي تجمع سورية بإيران والعراق علاقة متينة تعززت خلال فترة الحرب حين امتزجت دماء القوات المسلحة السورية والإيرانية والعراقية في مواجهة الإرهاب ومرتزقته الذين يعتبرون مجرد واجهة للدول التي تقف خلفهم وتدعمهم

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)