الاثنين 16 شعبان 1440 
qodsna.ir qodsna.ir
حتى على حساب التسوية..

مستشار ترامب: العقوبات على الفلسطينيين ستستمر

قال جارد كوشنير مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن الخطوات العقابية التي فرضتها الإدارة الأمريكية على الفلسطينيين، لن تنتهي بالموافقة على التوصل لتسوية.

وكالة القدس للانباء(قدسنا) قال جارد كوشنير مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن "الخطوات العقابية التي فرضتها الإدارة الأمريكية على الفلسطينيين، لن تنتهي بالموافقة على التوصل لتسوية".

 

وأضاف كوشنير في مقابلة مع صحيفة "نيويورك تايمز" بأن إدارة ترامب، "لا تخشى من القيام بالأمر الصحيح، ولذلك فإنها تمتلك حظوظا أكبر، للتوصل لاتفاق حقيقي"، وفقا له.

 

وتابع مستشار الرئيس الأمريكي، والمسؤول من قبل الإدارة عن المفاوضات بين "إسرائيل" والفلسطينيين إن السلطة الفلسطينية، "تلقّت تقليصات بالمساعدات، بعد أن أساء قادتها للإدارة الأميركية". بحسب ما نقله تلفزيون (i24news) الإسرائيلي صباح الجمعة.

 

ووفق التلفزيون الإسرائيلي، فقد سبق للرئيس الفلسطيني، أن وصف السفير الأميركي في تل أبيب بـ "ابن كلب"، وخاطب ترامب في إحدى خطاباته بـ "يخرب بيتك". ويقول الفلسطينيون، إن واشنطن "منحازة إلى إسرائيل"، ولا يرون بها "وسيطا نزيها"، بالعملية السلمية مع "إسرائيل".

 

وأوضح كوشنر، أنه "لا يوجد أحد لديه الحق بتلقي مساعدات خارجية"، معربا عن ثقته بإمكانية "رأب الصدع" بين واشنطن ورام الله، مردفا إنه "في كل مفاوضات، يكون دائما الجواب لا، قبل التوصل إلى نعم".

 

وجمّدت السلطة الفلسطينية اتصالاتها مع الإدارة الأميركية، منذ السادس من ديسمبر / كانون الأول من العام 2016، بعد إعلان ترامب المثير للجدل، اعترافه بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل"، ومن ثم نقله لسفارة بلاده هناك، من تل أبيب إلى القدس.

 

كما أوقف ترامب المساعدات المقدّمة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونرا"، ما زاد الطين بلة، بحسب وصف التلفزيون الإسرائيلي.

 

ويؤكد الفلسطينيون أن الخطوات "محاولة لفرض وقائع على الأرض، تهدف إلى إزالة ملف اللاجئين والقدس عن طاولة المفاوضات".

 

وما عمّق الصدع بين أميركا والفلسطينيين، هو إغلاق وزارة الخارجية الأميركية، مكتب منظمة التحرير في واشنطن قبل أيام.

 

وترفض رام الله التعاطي بالمقترح الأميركي للسلام، المعروف بـ "صفقة القرن"، وتتعهد بإسقاطها.

المصدر: وكالات




محتوى ذات صلة

اجتماع وزاري عربي اليوم للتباحث بشأن خلافات الدول حول صفقة القرن

اجتماع وزاري عربي اليوم للتباحث بشأن خلافات الدول حول صفقة القرن

كشفت مصادر دبلوماسية عربية في أحاديث مع "العربي الجديد" أن الاجتماع الوزاري العربي الطارئ الذي يعقد في الجامعة العربية، اليوم الأحد، بهدف التباحث حول تسريبات خطة الإملاءات الأميركية لتصفية القضية الفلسطينية المعروفة إعلامياً بـ"صفقة القرن".

|

الشاباك يريده

كاتب إسرائيلي: إدارة ترامب تسعى للإطاحة بمحمود عباس
الشاباك" يريده

كاتب إسرائيلي: إدارة ترامب تسعى للإطاحة بمحمود عباس

زعم كاتب إسرائيلي أنه في الوقت الذي تسعى الإدارة الأمريكية للضغط على رئيس السلطة محمود عباس، وربما إزاحته، فإن جهاز الأمن الإسرائيلي العام "الشاباك"، يبذل جهودا لتقويته، لأن رجال الإدارة الأمريكية لم ينسوا بعد كيف أهان عباس رئيسهم دونالد ترمب بقوله علانية "يخرب بيتك"، وحجم ...

|

الحرس الثوري جهاز صانع المنجزات

وزير الدفاع الإيراني: مؤامرة تصنيف حرس الثورة في قائمة الارهاب جميعها تكشف حقيقة ان سلاح الحظر فقد قدرته على اصابة هدفه
الحرس الثوري جهاز صانع المنجزات

وزير الدفاع الإيراني: مؤامرة تصنيف حرس الثورة في قائمة الارهاب جميعها تكشف حقيقة ان سلاح الحظر فقد قدرته على اصابة هدفه

اعلن وزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي ان ادراج الحرس الثوري في قائمة الجماعات الارهابية بدعة خطرة وقال ان هذه الخطوة الاميركية دليل على ان مخطط الحظر ضد ايران بات دون جدوى .

|

صفقة القرن لا تنص على إقامة دولة فلسطينية

صفقة القرن لا تنص على إقامة دولة فلسطينية

وكالة القدس للانباء(قدسنا) كشفت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن خطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميا بصفقة القرن تتضمن مقترحات لتحسين حياة الفلسطينيين، لكنها تحول دون إقامة دولة فلسطينية ذات سيادة إلى جانب "إسرائيل".   ووفقًا للصحيفة فإن خطة السلام لا تستند إلى ...

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)