الاثنين 22 جمادي الثانية 1441 
qodsna.ir qodsna.ir
صحافي امريكي شهير يفجر مفاجأة :

ترامب اراد اغتيال بشار الاسد "دعنا نقتله، هيا بنا"

فجر الصحافي الاستقصائي الأميركي الشهير، بوب وودوارد، ضجة كبيرة أمس الثلاثاء في الولايات المتحدة حول كتابه الجديد الذي يعتزم إصداره في 11 أيلولسبتمبر المقبل، بعد أن سرب للصحافة بعض المقتطفات منه، مما دفع البيت الأبيض إلى إصدار بيان مُستجعل فند من خلاله ما جاء في الكتاب.

فجر الصحافي الاستقصائي الأميركي الشهير، بوب وودوارد، ضجة كبيرة أمس الثلاثاء في الولايات المتحدة حول كتابه الجديد الذي يعتزم إصداره في 11 أيلول/سبتمبر المقبل، بعد أن سرب للصحافة بعض المقتطفات منه، مما دفع البيت الأبيض إلى إصدار بيان مُستجعل فند من خلاله ما جاء في الكتاب.

 

ويُصدر وودوارد الذي اشتهر بكشفه لأكبر فضيحة أميركية سياسية عام 1968 التي اشتهرت باسم "ووترغيت"، كتابا جديدا بعنوان "الخوف: ترامب داخل البيت الأبيض" يصف من خلاله اضطراب وفوضوية الرئيس الأميركي، دونالد ترماب، استنادا على مصادر داخل البيت الأبيض.

 

وكُشفت مواضيع الكتاب في القناة الأميركية "سي إن إن" والصحيفة الأميركية "واشنطن بوست" بعد أن حصلتا على نسخ من الكتاب، ونشرتا أهم النقاط التي تناولها.

 

وبحسب المصدرين، فإن وودوارد الذي يُعتبر صحافيا قديرا في الأوساط الأميركية، ادعى في كتابه أن ترامب أبلغ وزير الدفاع، جيمس ماتيس، عقب الادعاءات التي نشرت حول الهجوم الكيماوي في سوريا، العام الماضي، على خان شيخون، عن أنه يُريد اغتيال بشار الأسد، وقد قال لماتيس "دعنا نقتله، هيا بنا".

 

وأبلغ ماتيس ترامب بأنه "سيفعل ذلك على الفور"، أي قتل الأسد، لكنه أعد بدلا من ذلك خطة لتوجيه ضربة جوية محدودة لم تهدد الأسد شخصيا.

 

وبحسب مؤلف الكتاب، فإن ترامب سريع الدخول في نوبات غضب، ويتفوه خلالها بعبارات بذيئة ومندفع في اتخاذ القرارات، راسما صورة للفوضى التي يقول وودورد إنها تصل إلى حد "الانقلاب الإداري" و"الانهيار العصبي" في الفرع التنفيذي للمؤسسة الحاكمة في الولايات المتحدة.

 

وأشار الكتاب إلى أن ماتيس أبلغ معاونيه بعد واقعة منفصلة بأن ترامب تصرف مثل "تلميذ في الصف الخامس أو السادس".

 

من بين ما كشفه الكتاب أيضا، قصّة على لسان الراوي بأن موظفي البيت الأبيض وتحديدا مساعدو ترامب، أزالوا الكثير من المستندات التي كانت ملقاة على مكتبه في عدّة حالات لكي لا يراها، خوفا منهم على الأمن القومي الأميركي بالإضافة إلى أنهم كانوا يسخرون منه في ما بينهم بعد الاجتماعات.

 

وسرد وودوارد قصصا وطرائف عديدة حول رئيس أقوى الدول في العالم، مما دفع بالبيت الأبيض إلى الرد الفوري على ما اعتبره "كذبا".

 

وفندت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارا ساندرز،  أمس الثلاثاء، في بث تلفزيوني، كل ما جاء في الكتاب، وقالت إنه "ليس أكثر من قصص مفبركة، قالها بعض الموظفين السابقين الساخطين الذين يريدون تشويه صورة الرئيس".

 

تجدر الإشارة إلى أن هذه ليست المرّة الأولى التي يُصدر فيها كتابا يفضح ممارسات ترامب داخل البيت الأبيض استنادا على شهادات موظفين سابقين.

 

المصدر: وكالات




محتوى ذات صلة

إقتراح ترامب لصرف إيران عن الانتقام لسليماني

إقتراح ترامب لصرف إيران عن الانتقام لسليماني

كشف مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان الجانب الامريكي ارسل عبر وسيط رسالة مفادها ان بامكاننا ان نتفق على المواقع والمصالح التي بامكان ايران ان تستهدفها ، وذلك ردا على عملية اغتيال قائد فيلق القدس الشهيد الفريق قاسم سليماني والذي استشهد في غارة امريكية غادرة اثناء خروجه من ...

|

اللواء صفوي: صفقة القرن آخر محاولة لترامب للافلات من الهزيمة امام جبهة المقاومة

اللواء صفوي: "صفقة القرن" آخر محاولة لترامب للافلات من الهزيمة امام جبهة المقاومة

وصف المساعد والمستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية اللواء يحيى رحيم صفوي، "صفقة القرن" بانها صفقة القرن الاكثر عارا، واعتبرها آخر محاولة لترامب للافلات من الهزيمة الكبرى امام جبهة المقاومة.

|

المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)