الثلثاء 9 ربيع الثاني 1440 
qodsna.ir qodsna.ir
امام الاجتماع الوزاري لدول إكو في طاجيكستان؛

ظريف : الهدف الرئيس لمنظمة اكو تحقيق الإزدهار لشعوب المنطقة

قال وزير الخارجية الايراني في اجتماع الدورة الثالثة والعشرين لوزراء خارجية دول منظمة التعاون الاقتصادي (اكو) في طاجيكستان، انه يتعين التركيز علي الهدف الرئيس في جميع برامج ونشاطات اكو، وذلك بتحقيق الإزدهار والرخاء لشعوب هذه المنطقة .

 قال وزير الخارجية الايراني في اجتماع الدورة الثالثة والعشرين لوزراء خارجية دول منظمة التعاون الاقتصادي (اكو) في طاجيكستان، انه يتعين التركيز علي الهدف الرئيس في جميع برامج ونشاطات اكو، وذلك بتحقيق الإزدهار والرخاء لشعوب هذه المنطقة .

 

وفي كلمة له أمام وزراء خارجية الدول الاعضاء العشرة في منظمة التعاون الاقتصادي الأقليمي (اكو) اليوم الثلاثاء، أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، علي اننا نهدف الي ايجاد منطقة قوية تنعم بالازدهار والرخاء في نطاق اكو.

وأشار الي ان مصيرنا مرتبط بعضه بالبعض الاخر مؤكدا ان الفشل والنجاح في هذه المنطقة يؤثر علي الجميع.


وتطرق ظريف الي الأوضاع المعقدة والشائكة في المنطقة منذ العقد 1990 وحتي اليوم، مؤكدا ان التدخل الخارجي والارهاب والتطرف، دمر ومنذ عقدين مناطق شاسعة في المنطقة ، ولازال الارهاب والتطرف يشكل تهديدا لدول منطقة اكو.

واستطرد قائلا : رغم هزيمة خلافة داعش والتنظيمات الارهابية الاخري، لازالت هناك شبكات واسعة من التنظيمات المتطرفة خاصة داعش في الغرب وجنوب آسيا ووسطها، ما تشكل خطرا حقيقيا علي منطقة اكو.


وشدد وزير الخارجية الايراني علي ضرورة التعاون وتشكيل إستراتيجية أقليمية مشتركة لوقف انتشار التطرف والحد من تمويلهم المالي.


واضاف ظريف : الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة وعلي الدوام للتعاون من اجل مكافحة التطرف والارهاب. وفي هذا المجال فان المكافحة المشتركة لتهريب المخدرات بامكانه ان يقضي علي أهم مورد مالي للجماعات الارهابية المتطرفة.


ومضي بالقول : الدول الاعضاء في اكو بامكانها ايضا التصدي للتحديات الاخري مثل تدمير البيئة والتغير المناخي والجفاف و موجات الغبار والأتربة والتلوث ما يتعين الاستفادة من قدرات اكو وامكانياتها لمواجهة هذه التحديات.


| رمز الموضوع: 310595







المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)