الخميس 9 محرم 1440 
qodsna.ir qodsna.ir
في كلمة له امام المشاركين بملتقي في العاصمة الباكستانية؛

ظريف: ايران دخلت الميدان بكل ثقلها لتطوير العلاقات الشاملة مع باكستان

قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في الملتقي التجاري الايراني - الباكستاني في اسلام اباد، ان ايران دخلت بكل امكانياتها الي الميدان لتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية مع البلد الجار باكستان.

 

قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في الملتقي التجاري الايراني - الباكستاني في اسلام اباد، ان ايران دخلت بكل امكانياتها الي الميدان لتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية مع البلد الجار باكستان.

 

 

و في كلمة له امام المشاركين بالملتقي اليوم الاثنين قال ظريف: أعلن مرة اخري ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة لتغطية احتياجات باكستان من الطاقة بمافيها النفط والغاز والكهرباء وبأي حجم وباسرع وقت.

 

وصرح وزير الخارجية بان ايران انفقت أكثر من ملياري دولار لمد انبوب الغاز في اطار العمل بالتزاماتها بخصوص اتفاقية صادرات الغاز الايراني الي باكستان، لذا نتوقع اتخاذ الاجراءات الفعلية من قبل الاصدقاء الباكستانيين بتنفيذ تعهداتهم في اتفاقية خط IP .

واستطرد وزير الخارجية الايراني قائلا، بان باكستان كانت الوجهة الثامنة للصادرات الايرانية خلال الاشهر العشرة الماضية، وان حضور الوفد الاقتصادي الايراني الرفيع المستوي من القطاعات الخاصة خلال هذه الزيارة، يؤكد عزم وارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية علي المزيد من تعزيز العلاقات التجارية مع البلد الصديق والشقيق باكستان.

 

وقال ظريف ان ايران وباكستان بامكانهما تكميل وتأمين احتياجات احدهما الاخر علي الاصعدة التجارية المختلفة وحتي الصناعية والسياحية، نظرا للمشتركات القومية والدينية ووجود أفضل العلاقات السلمية التي تربط شعبي البلدين منذ سنوات مديدة وايضا امتلاكهما الطاقات والامكانيات الاقتصادية الواسعة.

 

وبشان العلاقات الاقتصادية والتجارية بين ايران وباكستان، اوضح ظريف، انه ونظرا لاتفاق كبار مسؤولي البلدين في عام 2016 علي رفع حجم التبادل التجاري الي 5 مليارات دولار في غضون خمس سنوات، يتعين بذل جهدا مضاعفا لبلوغ هذا الهدف الستراتيجي من قبل الطرفين.

 

وأكد وزير الخارجية الايراني علي الأولية الأهم في موضوع تنمية العلاقات الاقتصادية وهي اقرار العلاقات المصرفية بين البلدين.

 

 

 

واشار ظريف الي انه ورغم القيود والمشاكل خاصة انعدام العلاقات المصرفية وبعض المشاكل الجمركية، الا ان حجم التبادل الاقتصادي ارتفع من 860 مليون دولار في عام 2015 الي مليار و160 مليون دولار في عام 2016 ليسجل نموا بنسبة 35 بالمائة، وفي الاشهر الـ9 الأخيرة بلغ حجم التبادل التجاري 982 مليون دولار ليسجل نموا بنسبة 50 بالمائة.

 

واضاف ظريف بان هذا التقدم مؤشر علي الامكانيات الملحوظة ووجود الامكانيات المتعددة في مجال التعاون التجاري بين البلدين.

واضاف : ان هذه الزيادة تدل علي وجود الامكانيات والطاقات المتعددة في مجال التعاون التجاري بين البلدين وفي حال اقرار العلاقات المصرفية وبلوغ اتفاقية التجارة الحرة (FTA) فان حجم التبادل التجاري سيشهد تقدما جيدا.

 

ورحب وزير الخارجية الايراني بالانضمام الي أي مشروع بما فيه مشروع الممر الاقتصادي الصين - باكستان (CPEC) والذي يسهم في تعزيز الازدهار لشعوب المنطقة التي عانت خلال العقود الاخيرة من الكوارث خاصة الحروب والأزمات الطائفية.

 

وصرح ظريف بان ايران ونظرا لموقعها الجيوستراتيجي والاقتصاد الجغرافي في المنطقة قادرة علي ان تكون نقطة ارتباط بين الممر الاقتصادي الصين - باكستان مع اسواق اسيا الوسطي وروسيا والقوقاز ومن ثم اوروبا وعاملا لدعم CPEC .

واضاف ان انضمام ايران الي هذا المشروع، سيساعد في موضوع تكميل مينائي غوادر وجابهار بعضهما البعض، ولن ينظر الي هذين المينائين كمنافسين، مؤكدا مرة اخري ترحيب ايران بحضور ومشاركة المستثمرين والشركات الباكستانية في منطقة جابهار الحرة.

 

وقال وزير الخارجية ان خبرات ايران في المجالات العلمية والصناعية والتقنية والنانو تكنولوجي وانشاء السدود والطرق ومحطات الطاقة والخدمات الفنية والهندسية بامكانها ان تساعد في عملية تنفيذ المشاريع العمرانية والصناعية في باكستان وايضا مشروع الممر الاقتصادي، معلنا استعداد ايران لوضع هذه الخبرات بتصرف الاشقاء الباكستانيين.

 

و وصل وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف مساء أمس الي العاصمة الباكستانية اسلام اباد علي راس وفد سياسي واقتصادي كبير بهدف التباحث مع المسؤولين الباكستانيين حول التعاون الثنائي بين البلدين والقضايا الاقليمية والدولية المهمة.

وتاتي زيارة ظريف الي اسلام اباد والتي تستغرق ثلاثة ايام علي راس وفد سياسي واقتصادي تلبية لدعوة من نظيره الباكستاني خواجه محمد آصف بهدف التباحث مع المسؤولين الباكستانيين حول التعاون الثاني وتبادل وجهات النظر بشان اهم القضايا الاقليمية والدولية.

 

وظريف سيلتقي خلال الزيارة كبار المسؤولين الباكستانيين من ضمنهم رئيس الوزراء ووزير الخارجية ورئيس البرلمان وقائد الجيش.

 

ويضم الوفد المرافق للوزير ظريف 30 مسؤولا ومندوبا من مختلف القطاعات التجارية والاقتصادية في البلاد.

 


| رمز الموضوع: 309386







المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)