الجمعه 10 محرم 1440 
qodsna.ir qodsna.ir

شعارلاغزة لالبنان يستهدف
أمن البلاد

فرهاد تجري

صرح ممثل أهالي كرمنشاه في مجلس الشوري الإسلامي «فرهاد تجري» أن أمريكا و أذنابها بذلوا جهودا حثيثة من أجل خلق الإرهاب و انتهاك حريات الأنسان و هدر الثروات في المنطقة، وأن أعمالهم الإجرامية كرعاية تنظيم داعش وتوفير كافة الدعم للمنظمات الارهابية، أصبحت واضحة ولا تخفي علي أحد.

 

وفي مقابلته مع وكالة القدس للانباء(قدسنا) بخصوص اتهامات المندوبة الأمريكية نيكي هايلي لإيران بتزويد اليمن بالصورايخ و خطورة هذا الأمر علي المجتمع الدولي ، أن إيران تعمل من أجل الحفاظ علي كرامة الإنسان و حماية  المضطهدين و المظلومين  بينما فضح ترامب صورة آمريكا بشكل مقصود أو غير مقصود من خلال السلوك السياسي  الهمجي و الأناني.

و أضاف تجري، أن تصرفات الأمريكية السخيفة و اللاأخلاقية كانت دافعاً لدول المنطقة في التوجه نحو إيران لما وجدوا من حكمة و إنسانية و منطقية في التعامل لدي الإيرانيين.

وفيما يخص شعارات لاغزة – لا لبنان التي اطلقت في عام 2009 و خلال الإضطرابات الأخيرة التي أحدثها بعض الجهات المدعومة من قبل القوي المستكبرة، انه علي الرغم من كل الضغوط التي كانت و لازالت تمارس علي ايران من قبل أعدائها إلا أن الشعب الإيراني كان واعياً و متنبهاً لها و حاضراً من أجل افشالها . و أكد أيضاً بأن أعداء إيران يريدون أن يحدثوا شرخاً في المجتمع الإيراني، لكن الشعب الايراني واجهة المؤامرات، وذلك بمساندة الحرس الثوري الإيراني و مدافعي الحرم.

وتابع: ان الحرس الثورة أحبط الكثير من  المحاولات  الإرهابية الرامية لزعزعة استقرار البلاد، مؤكدا أن شعارات لاغزة ولالبنان اطلقت من قبل الجهات المدعومة من الخارج والتي تستهدف أمن البلاد.

كما أكد ممثل أهالي كرمنشاه في مجلس الشوري الإسلامي، أنه علي أعداء إيران أن يعلموا بأن إرادة الشعب الإيراني لن يتيح الفرصة لهم للتدخل في شؤون ايران الداخلية.


| رمز الموضوع: 308322







المستعمل تعليقات

الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)