الخميس 10 رمضان 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

الخارجیة الإیرانیة: القرار الأمریکی الأخیر إساءة فاضحة للعالم الإسلامی والشعب الإیرانی

وکالة القدس للانباء(قدسنا) ادانت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان اصدرته القرار العنصري للإدارة الامريكية في فرض القيود علي زيارة البلاد.

وأكد البيان علي أن القرار الاخير للإدارة الامريكية في شأن تقييد الزيارة إلي البلاد يعتبر إساءة فاضحة للعالم الإسلامي والشعب الإيراني العظيم علي وجه الخصوص ويسجل في التاريخ باعتباره هدية ضخمة للمتشددين وداعميهم.

وأضاف البيان بأنه في الظروف التي يحتاج المجتمع العالمي إلي الحوار وتعزيز التعاون المشترك لمواجهة جذرية وشاملة للعنف والتشدد وبينما ترحب الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة بمبادرة الرئيس الإيراني للمشاركة العالمية ضد العنف والإغتيال يزيد القرار الامريكي غير المدروس من الثغور والفراغات التي يستغلها الارهابيون لخداع الشباب وتجنيدهم ويوفر الارضيات لتعزيز الارهاب والتشدد.

وشدد البيان علي أن القرار الامريكي يستهدف الشعب الإيراني العظيم ويعتبر اساءة له ويظهر زيف مزاعم الولايات المتحدة الامريكية في الصداقة مع الشعب الإيراني رغم وجود الخلافات مع حكومتها كما يظهر مدي حقد فريق في الحكم الامريكي والاوساط المعنية داخلها وخارجها حيال المواطنين الإيرانين في أنحاء العالم.

وتابع البيان بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ترصد تداعيات القرار الأمريكي علي الرعايا الإيرانيين وترد عليه بصورة قنصلية وقانونية وسياسية كما تحترم الشعب الامريكي وتتميز بينه وبين السياسات العدائية لإدارته كما ترد علي القرار الامريكي بناء علي مبدأ الرد المتقابل.

من جانبه اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" ان الادارة الامريكية اصيبت بظاهرة الذعر وسوء الفهم من تلقاء نفسها ، في معرض تعليقه على قرار واشنطن بحظر دخول المسلمين الى الاراضي الامريكية.

وبدوره اعتبر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ،القرار  الاميركي بانه هدية للمتطرفين. واعتبر وزير الخارجية الايراني عدم منح تاشيرات الدخول للمهاجرين والمسافرين من 7 دول اسلامية الى اميركا مؤشرا لمزاعم اميركا الخاوية التي لا اساس لها.


| رمز الموضوع: 152184







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)