الاثنين 24 رجب 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

إسرائيل تتجه لبناء 7000 وحدة إستيطانية في القدس

وکالة القدس للانباء(قدسنا) -وکالات- كشفت القناة الثانية (الإسرائيلية)، ليل أمس الخميس، أن بلدية الاحتلال في القدس المحتلة تعتزم الشروع بنقل مخططات لبناء نحو 7000 وحدة سكنية استيطانية في أحياء استيطانية جنوبي القدس، كانت قد وُضعت قيد التجميد في السنوات الأخيرة، بفعل ضغوط إدارة الرئيس الأميركي المنتهية ولايته باراك أوباما، وتوجهات رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، لبلدية الاحتلال خوفاً من الردود الأميركية.

ونقلت عن نائب رئيس بلدية الاحتلال في القدس، مئير ترجمان، أن الحديث هو عن مخططات بناء أقرّت سابقاً، لكن تم تجميدها بتعليمات من الحكومة، لبناء نحو 7000 وحدة سكنية في مستوطنات جيلو وجفعات همطوس ورمات شلومو.

وأشارت القناة إلى أن بلدية الاحتلال تسعى لنقل هذه المخططات إلى مستوى التنفيذ وإصدار عطاءات لبنائها في أقرب وقتٍ ممكن، وقبل وصول الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب للبيت الأبيض.

ويعوّل اليمين الاستيطاني في (إسرائيل)، على أن فوز ترامب سيطلق يد إسرائيل في البناء في الأراضي المحتلة، انطلاقاً من تصريحات مختلفة صدرت عن ترامب ومقرّبين منه، بأنه لا يعتبر الاستيطان عائقاً أمام السلام، وأنه لن يقبل بأي قرار أممي ضد إسرائيل، ناهيك عن وعوده بنقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وكان وزير البنى التحتية والطاقة، يوفال شطاينتس، قد أعلن بدوره أمس، أن الحكومة (الإسرائيلية) ستبدأ بتطبيق إقامة شبكة بنى تحتية شاملة في الضفة الغربية المحتلة، وأن انتخاب ترامب سيتيح لإسرائيل تعزيز البناء الاستيطاني في الضفة الغربية المحتلة.

من جهته، صرّح مستشار ترامب للشؤون الإسرائيلية، جيسون غرينبيلات، أمس، للإذاعة العسكرية، أن "ترامب لا يعتبر المستوطنات عقبة أمام السلام، وأنه ليس هناك ما يدعو إلى شجب قيام إسرائيل بالبناء في المستوطنات".


| رمز الموضوع: 151571







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)