الاثنين 24 رجب 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

تقریر: إسرائیل منعت 400 شخصیة من دخول الأراضی الفلسطینیة

وکالة القدس للانباء(قدسنا) -وکالات- وأضاف المرصد ومقره جنیف فی تقریر حقوقی، الیوم الاربعاء، أنه رصد ارتفاعا غیر مسبوق فی عملیات إرجاع المسافرین القادمین إلى الأراضی الفلسطینیة عبر إسرائیل "بما یظهر فرضها عزلة دولیة على الفلسطینیین".

وذکر التقریر أن هذه الإجراءات "شملت عددا من العاملین فی مکاتب الأمم المتحدة ونشطاء المنظمات غیر الحکومیة فی أوروبا والولایات المتحدة"، إلى جانب عشرات النشطاء والمستقلین والمناصرین للشعب الفلسطینی بما فیهم ذوی الأصول الفلسطینیة.

وقالت الباحثة فی المرصد الأورومتوسطی، ساندرا أوین، "إنه رغم أن ظروف إرجاعهم تختلف فی تفاصیل محددة، إلا أن الملاحظ أن جمیعهم کانوا متخصصین ومحترفین یریدون المرور إلى الأراضی الفلسطینیة عبر إسرائیل للعمل ضمن مشاریع ممولة دولیا، ولکنهم أجبروا تعسفیاً کما یبدو، للعودة إلى بلدانهم بعد أن تمت معاملتهم کمجرمین".

وأشارت إلى أن المرصد یعمل على إصدار تقریر سیصدر قریبا،ً استند فیه إلى إحصاءات منوعة ومقابلة عشرات الشخصیات الدولیة التی منعت من الدخول إلى إسرائیل على مدار عینة من الأسابیع خلال الأعوام الماضیة.

ولفتت إلى أن المتابعة الحقوقیة للمرصد الأورومتوسطی تظهر منع إسرائیل نحو 300 ناشط ومناصر للشعب الفلسطینی خلال عام 2014، فیما شهد عام 2015 منع نحو 320 من النشطاء والمناصرین، بینما تم منع نحو 400 شخصیة منذ بدایة العام الجاری.

وبحسب التقریر فإن معظم الأفراد الذین تم ارجاعهم تم إعلامهم شفهیاً بحظرهم لمدة عشر سنوات من العودة لأی من الحدود التی تسیطر علیها إسرائیل، إضافة إلى إجبارهم على توقیع إقرار بعدم السماح لهم بالحصول على "فیزا" لعبور الحدود الإسرائیلیة، على عکس معظم المسافرین.


| رمز الموضوع: 151137







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)