الجمعه 13 ربيع الاول 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

قطر تتحرک لجمع عباس ومشعل

وکالة القدس للانباء(قدسنا) -وکالات- ونقل الموقع عن مسؤول فلسطینی رفیع المستوى قوله ان "دولة قطر تتجهز لعقد لقاء قمة بین الرئیس عباس وخالد مشعل، فی العاصمة القطریة الدوحة، خلال أسابیع قلیلة مقبلة".

واضاف المسؤول: "رغم الجمود السیاسی فی الساحة الفلسطینیة، وتعطل تنفیذ اتفاقات المصالحة، وکان آخرها اتفاق الشاطئ الذی وُقِّع قبل أکثر من عام، وما زالت بنوده معلقة، تتحرک قطر وتُجری اتصالات تمهیدیة، لعقد لقاء بین عباس ومشعل".

وأوضح أن "الاتصالات بدأت کـ"جس نبض"، لعقد لقاء القمة فی الدوحة، وستحاول خلال أیام وضع تصور واضح للقاء، بعد الحصول على الموافقة الرسمیة من قبل حرکتی فتح وحماس، لعقد اللقاء الذی سیکون الأول من نوعه بین الرجلین، منذ شهور طویلة".

بدوره، إسماعیل رضوان، القیادی فی حرکة حماس، رحب بأی تحرک جدید تُجریه دولة قطر من أجل إتمام باقی ملفات المصالحة العالقة، وإزالة أی خلافات قائمة مع حرکة فتح.

من جانبه، أکد یحیى رباح، القیادی فی حرکة فتح، أن "قطر هی الدولة الوحیدة، على الساحة العربیة والدولیة، التی تواصل تحرکاتها من أجل دعم ومساندة الملفات الفلسطینیة التی ما زالت عالقة، وعلى رأسها ملف المصالحة".

وأوضح رباح أن "معظم الدول العربیة، وبما فیها جمهوریة مصر حتى اللحظة، لم تُحرک أی ملف من ملفات المصالحة المجمدة منذ سنوات، ویبدو أنها رفعت یدها بسبب خلافاتها الکبیرة مع حرکة حماس".

وکشف رباح أن الرئیس عباس سیتوجه إلى قطر بأی لحظة، وقد یکون هناک لقاء مع رئیس المکتب السیاسی لحرکة حماس، خالد مشعل، مشیراً إلى أن "الرئیس عباس لا یمانع أی لقاءات مع مشعل فی حال کان الأمر یخدم المصالحة الداخلیة".

ولم یعقد أی لقاء بین مشعل وعباس منذ منتصف العام 2014، وکان مقرراً عقد لقاء بین عباس ومشعل فی القاهرة قبل أشهر، إلا أن توتر العلاقات بین النظام المصری الحاکم وحماس عطل اللقاء، وعلق کذلک الرعایة المصریة لملفات المصالحة.
 


| رمز الموضوع: 148416







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)