الاربعاء 4 شوال 1441 
qodsna.ir qodsna.ir

توبیخ سفیر الکیان فی واشنطن بسبب خطاب نتانیاهو

وکالة القدس للأنباء (قدسنا)، وأفاد موقع "بولیتیکو" الالکترونی الأمیرکی إن أعضاء الکونغرس السبعة عبروا أمام دیرمر، الیوم الأربعاء، عن غضبهم الشدید وقلقهم واستیائهم من قرار نتنیاهو مطالبة رئیس مجلس النواب الأمیرکی، جون باینر، بدعوته لإلقاء الخطاب أمام الکونغرس فی 3 آذار المقبل وقبل أسبوعین من الانتخابات للکنیست الإسرائیلی.

وتحفظ أعضاء الکونغرس من نیة نتنیاهو إلقاء خطاب کهذا، واقترحوا بدلا من ذلک أن یعقد لقاءات منفصلة مع أعضاء فی الکونغرس.

والتقى دریمر مع أعضاء فی الکونغرس من الحزب الجمهوری، وهم ستیف یسرائیل، جیری نیدلر، جن تشکوفسکی، ساندر لفین، تید دویتش ودیبی فاسرمان – شولتز.

ووفقا لموقع "بولیتیکو" فإن الأجواء فی غرفة الاجتماع کانت غاضبة جدا، وأن أعضاء الکونغرس قالوا لدریمر إن خطوة کهذه قد تجعل إسرائیل موضوع خلاف بین الحزبین الجمهوری والدیمقراطی وإرغامهم على الاختیار بین دعم الرئیس الأمیرکی باراک أوباما وبین دعم نتنیاهو.

وقال عضو الکونغرس یسرائیل، الذی عقد الاجتماع فی مکتبه، إن أعضاء الکونغرس السبعة متفقون على أنه یحظر على إسرائیل أن تتحول إلى أداة سیاسیة.

ویذکر أن خطاب نتنیاهو فی الکونغرس عمق الأزمة بین حکومته وبین إدارة أوباما، وهی أزمة اشتدت فی أعقاب خلافات حول الملفین الفلسطینی والإیرانی، ولکن بالأساس على خلفیة دعم نتنیاهو لخصم أوباما، میت رومنی، وهو المرشح الجمهوری فی انتخابات الرئاسة فی العام 2012.
 


| رمز الموضوع: 145903







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)