الاثنين 20 جمادي الثانية 1443 
qodsna.ir qodsna.ir

منظمة التحریر ترفض اقتراح اوباما حول الاتفاق المرحلی

منظمة التحریر ترفض اقتراح اوباما حول الاتفاق المرحلی

وکالة القدس للانباء (قدسنا)
ـ وکالات ـ لا یمر اکثر من یوم من تصریحات الرئیس الامریکی "باراک اوباما" حول امکانیة الاتفاق علی حل مرحلی بین السلطه الفلسطینیه و الکیان الاسرائیلی؛ حیث اعلنت منظمة التحریر الفلسطینیة یوم أمس الأحد رفضها لأی اتفاقات مؤقتة مع کیان الاحتلال الاسرائیلی.

وقالت المنظمة فی بیان أصدرته بمناسبة الذکرى السادسة والعشرین لانطلاق الانتفاضة "، فی هذه المناسبة یعید الشعب الفلسطینی رفضه لأی صورة کانت من محاولات الانتقاص من حقه فی دولة کاملة السیادة على مائها وترابها وحدودها وعاصمتها القدس."

 وأضافت "کما لا یمکنه القبول بعد قوافل الشهداء والجرحى والأسرى بأی محاولات متذاکیة لتقویض أهدافه، عبر مخاتلات سیاسیة مکشوفة کاتفاقیات مؤقتة أو ترتیبات ناقصة لا تفعل سوى تشریع الاحتلال وخنق الاستقلال والسیادة."

 وقال أوباما فی منتدى بمعهد «بروکنجز» فی واشنطن أول أمس السبت: "أعتقد أن من الممکن خلال الأشهر المقبلة التوصل لإطار عمل لا یعالج کل التفاصیل، ولکن یجعلنا نصل لنقطة یدرک فیها الجمیع ان التحرک للأمام أفضل من الرجوع للخلف".

 وقال بیان منظمة التحریر "إن الشعب الفلسطینی وقیادته .لا یمکن أن یقبل مقترحات ومشاریع من النوع الذی یطرح الیوم لتکریس الاحتلال وتشریع تمزیق وحدة الأرض الفلسطینیة، وسلخ الأغوار والقدس عاصمة دولة فلسطین".

 وأضاف البیان أن القیادة ترفض کذلک "ما یسمى الکتل الاستیطانیة، وأن تظل سماؤه وحدوده ومعابره تحت سیطرة الغزاة المحتلین وکل ذلک تحت اسم حل انتقالی أو اتفاق مبادئ، علاوة على إلغاء حقوق اللاجئین من شعبنا وتشریع الاحتلال تحت عنوان یهودیة الدولة".


| رمز الموضوع: 144068







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)