السبت 19 ربيع الثاني 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

الفساد وصل الی قمة الجبل فی "إسرائیل"

وکالة القدس للانباء (قدسنا) ـ وکالات ـ لا شک أن الکثیر من دول العالم تعانی من الفساد بمجمل أنواعه الاداری و الاخلاقی و السیاسی و المجالات الاخری، لکن الصوره بالنسبة الی الکیان الاسرائیلی تبدو مختلفة عن العالم فی هذا السیاق.
الرئیس الاسرائیلی مودع فی السجن بسبب الفساد الجنسی و تحرشه بموظفات کانن یعملن فی مکتبه حیث وصلت ممارسات الفساد فی الفترة الاخیره الی اعلی قمة الهرم فی المؤسسه المسمات بالمؤسسه الدینیة. یوم الاثنین الماضی اعلنت الشرطة الاسرائیلیة أنها اعتقلت یونا متسجر کبیر رجال الدین و رئیس المؤسسه الرسمیه للحاخامات الاشکنازیین السابق للاشتباه بتورطه فی رشاوی و تبیض اموال. واستقال، يونا ميتسجر، في 24 تموز/يوليو الماضي من منصبه بعد أن تسلمه طيلة عشر سنوات.
وكان قد تم توقيفه واستجوابه بشأن هذه الاتهامات في حزيران/ينويو، قبل أن يفرج عنه دون تقديم لائحة اتهامات ضده. وقالت الناطقة باسم الشرطة لوبا السمري إن "الحديث يدور حول ملف تجري التحقيقات فيه منذ عدة أشهر حول شبهات لتنفيذ جرائم تتعلق برشاوى، تبييض وغسيل أموال، وتلقي أغراض عن طريق النصب والاحتيال وتقديم شهادة بالإكراه". وتابعت "إضافة إلى تجاوزات مالية لقوانين الضريبة نفذها الحاخام متسجر واخرون، تقدر بملايين الشواقل وذلك خلال الفترة التي شغل فيها الحاخام متسجر منصب الحاخام الاکبر".
واحيل الحاخام متسجر الاثنين الى المحكمة في مدينة ريشون لتسيون، وتم تمديد اعتقاله حتى 26 من الشهر الجاري، بحسب المصدر نفسه. ومؤسسة الحاخامات الرئيسيين تعتبر اعلى سلطة دينية يهودية لدی الکیان الاسرائیلی. وهي مؤسسة رسمية لدی الکیان ، يترأسها رجلا دين يسميان الحاخامين الرئيسيين، أحدهما لليهود الأشكناز من أصل غربي الذي أصبح حالياً الحاخام دافييد لاو خلفا لمستجر، والثاني لليهود الشرقيين السفارديم هو الحاخام شلومو عمار.
و یوکد المتابعین للشأن الاسرائیلی أن تفشی ظاهرة الفساد لدی الکیان الاسرائیلی فی السنوات الاخیرة وصل الی حیث لا یمکن تغطیته و صار واضحا للعیان مما ینذر باضمحلال العدید من المؤسسات الاسرائیلیة التی تعانی من هذه الظاهره.


| رمز الموضوع: 143968







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)