السبت 19 ربيع الثاني 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

صحیفة: عرض حماس العسکری یؤکد عودة الزهار وأنباء عن التحاقه بالمکتب السیاسی

وکالة القدس للانباء (قدسنا) ـ وکالات ـ اكد العرض العسكري الكبير لكتائب القسام الأخير في مدينة غزة الذي ظهر فيه علانية قادة القسام أمام المواطنين عودة الدكتور محمود الزهار لمركز قيادة الحركة في قطاع غزة بفضل قربه من الخط الذي يسير عليه الجناح المسلح، والذي فضل في الآونة الأخيرة تصليح العلاقة مع إيران التي تضررت بعد لجوء زعيم الحركة خالد مشعل إلى الدوحة بعد الخروج من دمشق.
الزهار اعتلى منصة المهرجان التي كان يقف عليها قادة القسام مع إسماعيل هنية رئيس حكومة حماس، وألقى كلمة القيادة السياسة لحماس، بدلا عن قيادات حماس بغزة التي فازت مؤخرا في عضوية المكتب السياسي لحماس في الانتخابات الاخيرة التي خرج فيها الزهار. الزهار خلال الاحتفال اشاد بكتائب القسام وقال في كلمته أن حماس تعمل في المرحلة القادمة لان تبادر بغزة "إسرائيل" لا ان تنتظر هذا الغزو.
الرجل خلال كلمته أيضا تحدث عن مجمل القضايا الأخرى كالقدس والاستيطان والمصالحة، والأفق السياسي، وانتقد حركة فتح، في مدلول على قوته في تحديد مسار الحركة. وكان الزهار خرج من عضوية المكتب السياسي الأخير لحماس، لعدم محالفة الحظ في الانتخابات الأخيرة التي جرت في مصر، حيث لم يكن الرجل يقف على مقربة من زعيم الحركة خالد مشعل، بسبب مواقف الأخير من سوريا وإيران، والخروج من دمشق للدوحة، وهو أمر أثر على الحركة حين تأثر دعم حماس المالي والعسكري من قبل حلفائها، فعمل الرجل بذكاء وفتح خطوط الحركة مجددا مع إيران وحاول تهدئة الوضع مع سوريا عبر حزب الله، ونجح في زيارة طهران مؤخرا.
ووصفت بعض التقارير نشرتها مواقع تتبع حماس الزهار بـ (عضو المكتب السياسي) وهناك احتمالية لان يكون موقف الرجل الاخير أعاده بقوة للمكتب السياسي وفق تفاهمات داخلية في حماس، لم يكشف عنها بعد. وفي هذا الشأن يؤكد الكثير من قادة حماس عودة الرجل لصف القيادة الأول. وهذه ليست المرة الاولى التي تشير لقرب الزهار من القسام فقد خرج الرجل في عرض الحركة العسكري قبل عام وهو يرتدي الملابس العسكرية ويحمل بندقية بعد انتهاء الحرب الأخير ضد غزة.
و یعتبر الزهار من کبار قادة حماس الذین لا یؤمنون بجمیع الخیارات لتحریر فلسطین من الاحتلال الاسرائیلی سوی خیار المقاومة المسلحة و تعزیز تحالف حماس مع ایران و حزب الله و سوریه باعتبارهم الداعمین الحقیقین لنضال الشعب الفلسطینی تجاه العدو الصهیونی. کما یعتبر الزهار احد اعضاء حماس المقربین من إیران بسبب مواقفه القریبة من طهران تجاه الکیان الاسرائیلی و نهجه المقاوم أمام الاحتلال الاسرائیلی. و واجهت حماس انتقادات کثیرة من قبل بعض الجهات بسبب تعاملها غیر الصحیح تجاه الازمة السوریة و عدم فهمها العمیق للمآمرة التی تتعرض لها دمشق من قبل الولایات المتحدة الامریکیة و الکیان الاسرائیلی بالاضافة الی الدول العربیة المتهمة بالعمالة لواشنطن و تل ابیب.


| رمز الموضوع: 143962







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)