السبت 19 ربيع الثاني 1442 
qodsna.ir qodsna.ir

نصب تذکاری فی إیران لـ راشل کوری

أعلنت إیران أنها ستنصب نصب تذکاری فی العاصمة طهران تخلیدا للمناضلة الامریکیة راشل کوری التی استشهدت دفاعا عن الشعب الفلسطینی عام 2003. و نقلت وکالة القدس للانباء (قدسنا) نقلا عن وکالة فارس الایرانیة، أن "الجنة الشعبیة لمتابعة جرائم الولایات المتحدة الامریکیة و الاسرائیلیة المشترکة" التی تتولی بناء هذا النصب التذکاری، اکدت أن عملیة بناء و تنصیب النصب التذکاری اشرفت علی الانتهاء و فی الفترة القریبة سینصب فی العاصمة الایرانیة طهران تکریما للشهیدة راشل کوری و تضحیاتها دفاعا عن حقوق الشعب الفلسطینی أمام الجرائم الصهیونیه التی ارتکبها الکیان الاسرائیلی منذ احتلال الاراضی الفلسطینیة عام 1948 حتی یومنا هذا. و اعلنت هذه اللجنه أن راشل کوری تعتبر نموذجا من الانسان الامریکی الذی وقف امام الانتهاکات الاسرائیلیه و الامریکیه دفاعا عن الشعب الفلسطینی بالرغم من السیاسات الامریکیة الداعمة لجرائم الکیان الاسرائیلی. و أشارت هذه اللجنة الی غض النظر التی ابدته الولایات المتحدة الامریکیة تجاه الجریمة التی ارتکبها الکیان الاسرائیلی تجاه هذه المواطنة الامریکیة عند ما تعمد قائد الجرافه الاسرائیلیة سحقها عند ما حاولت أن تقف أمامه لمنعه من تخریب منزل أحد المواطنین الفلسطینیین فی غزة عام 2003. و کانت المناضلة راشل کوری قد اتت الی الاراضی الفلسطینیة ضمن فریق دولی للدفاع عن الشعب الفلسطینی أمام الجرائم الصهیونیه. و أثبتت حادثة قتل راشل کوری من قبل الکیان الاسرائیلی و عدم اهتمام الولایات المتحده الامریکیه بهذه القضیة أن هذه الدوله لا تعیر اهتماما حتی لمواطنیها عند ما تکون القضایا تتعلق بالکیان الاسرائیلی. و الملفت أن المحکمة الاسرائیلیة التی عقدت فی هیفا للبت فی جریمة قتل المواطنة الامریکیة راشل کوری و بالرغم من جمیع الادلة التی تثبت جریمة قتل هذه المناضلة بشکل متعمد من قبل سائق الجرافة الاسرائیلیة، أصدرت حکما ببرائة المجرم و تم اطلاق سراحه.


| رمز الموضوع: 143949







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)