الاثنين 20 جمادي الثانية 1443 
qodsna.ir qodsna.ir

أوضاع مأساویة للأسیرات الفلسطینیات

أوضاع مأساویة للأسیرات الفلسطینیات بالسجون الإسرائیلیة   

کشف تقریر لجمعیة نفحة للدفاع عن حقوق الأسرى والإنسان الأوضاع المأساویة التی تعیشها الأسیرات الفلسطینیات فی السجون والمعتقلات الإسرائیلیة سواء من الناحیة البدنیة والنفسیة.
 وجاء التقریر  إثر زیارة عاجلة للأسیرات فی سجن هشارون المرکزی قسم (12) والذی یقبع بداخله (38) أسیرة فلسطینیة بالإضافة لطفلین رضیعین.
 ویورد ما ذکرته الأسیرة ندى الجیوسی لمحامیة الجمعیة بعض الحالات المرضیة الموجودة بالسجن من بینها الأسیرة فاطمة الحاج التی تعانی من مرض السکری ونورا الهشلمون التی تعانی من مرض بالکلى، مؤکدة أن إدارة السجن تتجاهل مطالب الأسیرات فی تقدیم العلاج اللازم. 
 ووصفت الأسیرات طعام السجن بأنه سیئ وغیر نظیف مما یتسبب بآلام هضمیة، فضلا عن قلة الکمیات التی تقدم لهن خصوصا بعد توقف دخول "الکانتینا" لهن وللأسرى بشکل عام منذ یونیو/حزیران الماضی.
من جهتها أکدت الأسیرة المحررة من سجن تلموند الإسرائیلی إکرام الطویل من مدینة الخلیل أن الأمراض المنتشرة بین الأسیرات لا تقف عند حد معین.
وقالت الطویل فی حدیث للجزیرة نت : "منذ أن أفرج عنی وأنا على تواصل مع الأسیرات، وأتابع ما یجری معهن بشکل مستمر، وهن یعانین من مرض تساقط الشعر بشکل کثیف لأن میاه الشرب غیر صحیة، وکذلک لا یوجد جو صحی داخل المعتقل، فهو عبارة عن طابق أرضی یفتقر لکل مقومات الحیاة وتنتشر فیه الفئران والصراصیر".
کما أشارت الأسیرة المحررة إلى أن إدارة السجن ترفض السماح بدخول الأطباء المختصین مکتفیة بوجود ممرض لکل المعتقل، وهو غیر متخصص. وعندما یستدعی الأمر وجود طبیب، یجب على المعتقلین الانتظار لأکثر من شهر. علما بأن المسکنات هی العلاج الوحید الذی یقدم لجمیع الأمراض.
وتحدثت عن أن الأسیرات بسجون الاحتلال یتعرضن لتعذیب نفسی وجسدی، وأن أمراضا جلدیة کالفطریات وإصابات المفاصل والعمود الفقری والسکری والسرطان تدب فیهن موضحة بأنها ذات مرة بقیت بلا حراک لمدة أسبوع فی سریرها إثر جولة من التحقیق التی تخللها الضرب لعدة ساعات.
من جهته أکد الباحث بشؤون الاسرى فی جمعیة نفحة  " شادی حامد "  وجود أکثر من 1500 أسیر فلسطینی مریض بسجون الاحتلال، یعانون من أمراض مختلفة، ومائتی أسیر یعانون من أمراض مزمنة وخطیرة تترواح بین السکری والسرطان بمختلف أنواعه، إضافة لمرضى الکلى وإصابات المفاصل الناجمة عن الضرب المستمر خلال فترة التحقیق التی تزید على مائة یوم أحیانا.
وأضاف حامد للجزیرة نت أن هناک حوالی 120 أسیرة  فی سجون الاحتلال أکثر من نصفهن متزوجات ولدیهن أطفال، وأن اثنتین منهن لدیهما أطفال بحاجة لرضاعة، وهن یعانین من آلام شدیدة.
ن/25


| رمز الموضوع: 139315







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)