الاثنين 20 جمادي الثانية 1443 
qodsna.ir qodsna.ir

ملتقى القدس فی الصحف الترکیة

اهتمت وسائل الإعلام الترکیة المقروءة بملتقى القدس الدولى الذى إنعقد بإستانبول 15=17 نوفمبر الحالى بحیث تناولت کل صحیفة الحدث من وجهة نظرها وطبقا للتوجه الفکرى الذى تسیر علیه. فالصحف ذات التوجه العلمانى مثل حریت ومیللیت وستار وبوجون وآقشام والآتاتورکیة مثل جمهوریت تناولوا الملتقى بزاویة النقد وتوجیه الإنتقادات لحکومة حزب العدالة والتنمیة على السماح بإستضافة المؤتمر بینما توجهت الصحف المحسوبة على التیار السیاسى الإسلامى المحافظ مثل ینى شفق وترکیا وینى آسیا  أو المحافظة المتشددة مثل میللى جازتة  ووقت ناحیة تأیید ودعم الملتقى خصوصا التوجهات التى طالبت داخله بالتمسک بدعم المقاومة وعدم التفریط فى القدس والقضیة الفلسطینیة غیر أن صحیفة مثل رادیکال العلمانیة المعتدلة إکتفت بالتناول الصحفى العادى وراحت صحیفة ینى تشاغ القومیة تتحدث عن زیارة من شخصیة إیرانیة شارکت بالمؤتمر وقامت بزیارة مقرها.

صحیفة أقشام
عنونت الصحیفة  الترکیة الیومیة خبرها على النحوالتالی "هذه المرة یلتقی معارضو عباس وبیریز" وقال الصحفی  سلیمان آری اوغلو فی خبره "التقت فی إسطنبول الیوم الأجنحة المعارضة بعد لقاء الرئیسین الفلسطینی محمود عباس والإسرائیلی شمعون بیریز فی أنقرة. مشیراً إلى أن ملتقى القدس الدولى المنعقد فی إسطنبول یصرّ على أن حل القضیة الفلسطینیة لن یتأتّى إلاّ بالمقاومة المسلحة ولیس بالحوار کما یرى الرئیسان الفلسطینی والإسرائیلی. وبعد عرض معلومات عن الجهات المنظمة للملتقى وبعض الشخصیات البارزة المشارکة فیه لفت الصحفی إلى کلمة رئیس الحرکة الإسلامیة بمنطقة 48 والتی شدّد فیها على عدم السماح بتهوید مدینة القدس.

صحیفة بوجون
أما صحیفة بوغون فرکزّت على رسالة السلام والتسامح التی وجهها ملتقى القدس الدولی من خلال الکلمة التی ألقاها رئیس اتحاد المنظمات التطوعیة الترکی نجاتی جیلان دون أن یهمل مشکلة برنامج تهوید القدس التی أشار إلیها رئیس الملتقى معن بشور بذکره أن هذا البرنامج الخطیر من شأنه قطع العلاقات التاریخیة والثقافیة بین مدینتی القدس وإسطنبول.

صحیفة جمهوریت
وتحت عنوان "حماس فی إسطنبول"  ذکرت صحیفة جهوریات فی صفحتها الأولى بالطابع الحماسی الذی صبغ الملتقى حیث تم الترکیز فیه على ضرورة تحریر فلسطین والدعوة إلى استخدام القوة فی سبیل ذلک.

وفی صحیفة أخرى أورد الکاتب اوزکن أجار تعلیقاً للسفیر الإسرائیلی بأنقرة غابی لیفی وجّه فیه اللائمة إلى الحکومة الترکیة التی غضت الطرف عن عقد ملتقى القدس الدولی ودعوة زعماء من حرکة حماس التی وصفها بالتنظیم الإرهابی وحمّل مسؤولیة حضور بعض رموزها إلى الحکومة الترکیة وحزب العدالة والتنمیة.

صحیفة حرّیت
أما صحیفة حرّیت فقد نشرت تعلیقاً عن الملتقى فی الصفحة 24 وعنونته بـ "شعارات غریبة بمرکز فسخانة"  بإستهلال الکاتبة فاطمة آقصو تعلیقها بشعارات منتقاة من الکلمة التی ألقاها الشیخ رائد صلاح مثل " إسرائیل ستنتهی یوماً " ، " ولن تبقى القدس ولا فلسطین تحت الاحتلال" ولفتت الکاتبة إلى تجاوب الحاضرین مع دعوة الشیح رائد بالوقوف دقیقة غضب فقاموا مکبرین یؤدّون قسم الحریة. ورکّزت الصحیفة على صورة لإحدى الحاضرات فی الملتقى وعلى وجهها برقع أبیض لا یظهر منه غیر عینیها.

صحیفة میللّی جازته
تحت عنوان "ستفنى إسرائیل" صدّرت  صحیفة میللّی جازته صفحتها الأولى مؤکّدة أن خلاص العالم الإسلامی لن یکون إلا بتحریر القدس. ونقلت الصحیفة ملخصاً لکلمة الشیخ فیصل مولوی رئیس الجماعة الإسلامیة بلبنان رکّز فیها على أن مدینة القدس لیست للمسلمین فقط بل هی مدینة مقدسة لدى النصارى کذلک، وستبقى الرمز المشترک لمسلمی العالم ومسیحییه رغم محاولات تهویدها وتغییر معالمها. وبعد ذلک تطرقت الصحیفة إلى کلمة زعیم المسیحیین الأرثوذوکس بالقدس البطریرک عطاء الله حنّا الذی أطلق کلمة تحدّ لسلطات الاحتلال قائلاً "إنهم لن یأخذوا مدینة القدس مهما فعلوا" مشیراً إلى العلاقات الوطیدة بین القدس وإسطنبول فی قوله "لقد جئت من مدینة تحیط بها أسوار بناها السلطان سلیمان القانونی".

صحیفة میللیت
أما صحیفة میلّلیت فقد شنّت هجمة على الملتقى ومنظمیه من الجانبین الترکی والعربی حیث صدّرت صفحتها الأولى بعنوان "نداء الجهاد" واضعة بجانبه صورة طفل فلسطینی علیه حزام ناسف مع عنوان "الطفل الانتحاری". وقالت الکاتبة إیبک یزدانی فی تعلیقها إن 3 آلاف من الإسلامیین المتشددین قد وفدوا من مختلف الدول للمشارکة فی ملتقى القدس الدولی لصب جام غضبهم ولعناتهم على إسرائیل. واستغلت الکاتبة الفرصة لتوجیه اتهامات للحکومة الترکیة بالإشارة إلى توجیه رئیس لجنة الملتقى معن بشور الشکر إلى رئیس الحکومة الترکیة رجب طیب اردوغان، مع ترکیزها على حضور مستشار رئیس الحکومة الترکی نابی آوجی ونائب حزب العدالة والتنمیة السابق نوزاد یالجین طاش. وفی نفس السیاق أوردت الصحیفة صورة من المعرض الموازی لأعمال المؤتمر یظهر فیها عدد من ضحایا الاعتداءات الصهیونیة من الأطفال ومن بینهم الطفل الشهید محمد الدرّة إلى جانب صور للرئیس الترکی عبد الله غول ورئیس الحکومة اردوغان، تحت عنوان بالخط العریض وباللون الأزرق یقول "هنا تُعرض صور انتحاریین مع صور غول واردوغان جنباً إلى جنب".

صحیفة رادیکال
من جهتها أوردت صحیفة رادیکال نفس الصورة التى أوردتها صحیفة میللیت بتعلیق علیه کالتالی "دعوة للحرب ..بعد رسائل السلام" فی إشارة منها إلى زیارة الرئیسین الفلسطینی والإسرائیلی لأنقرة قبل أیام. ثم اکتفت الصحیفة بذکر معلومات عامة عن الداعین للملتقى والجهات المنظمة له مع اقتطاف بعض الشعارات الساخنة من المداخلات.

صحیفة ستار
أما صحیفة ستار  الترکیة الیومیة فنقلت 16/11/2007 صورة جیدة عن الملتقى تحت عنوان "سلام من إسطنبول إلى القدس" حیث رکّز الصحفی اردال شیمشک على رسائل الحریة والسلام التی تم إعلانها فی بعض المداخلات.

صحیفة تقویم
وعلى نفس الغرار  السابق من الإعتدال سارت صحیفة تقویم التی نشرت خبراً مقتضباً تحت عنوان "ریاح السلام تهب من القدس" عن انعقاد الملتقى وتواصله حتى یوم 17/11/2007.

صحیفة ترکیا
أما صحیفة ترکیا  ذات البعد الإسلامى القومى المعتدل فعنونت خبرها بـ "الاجتماع تحت سقف واحد لأجل القدس" ونقل الصحفی هارون یرابقان صورة موضوعیة عن الملتقى مع عرض لأهم الأسماء المشارکة فیه والترکیز على ضرورة حل القضیة الفلسطینیة وقضیة القدس بشکل عادل.

صحیفة وقت
صحیفة وقت عنونت صدر الصفحة الأولى بخبر  عن الملتقى بـ "خطوة ..خطوة نحو القدس الحرّة". ونوهت الصحیفة بحجم المشارکة الکبیر الذی یبدی مدى اهتمام مسلمی العالم بقضیة القدس. کما رکّزت الصحیفة على مداخلات الشیخ رائد صلاح وعلی أکبر محتشمی وجورج غالوی  السیاسى البریطانى. ومن جهتها نشرت الکاتبة سیبل ایراصلان مقالاً بنفس الصحیفة بعنوان "ملتقى القدس" تناولت فیه قضیة القدس بأبعادها الدینیة والتاریخیة والثقافیة والانسانیة، عارضة لمحة موجزة من أعمال الملتقى من محاضرات وورشات عمل أوردت بعض مواضیعها.

صحیفة وطن
صحیفة وطن الیومیة اکتفت بعرض معلومات عن الملتقى ومنظمیه من الجانبین الترکی والعربی، مشیرة إلى بعض الشعارات الساخنة التی رفعها بعض الحاضرین فی الملتقى.

صحیفة ینی آسیا
بخصوص صحیفة ینی آسیا  الإسلامیة التوجه خصصت جزءاً کبیراً من عددها 16/11/2007  للملتقى بنشرها خبراً فی الصفحة الأولى للصحفیة ناجیة قایناق عنوانه "فلنتوحد لأجل القدس" قدمت فیه معلومات أولیة عن الملتقى، ثم نشرت الصحیفة مقالاً للکاتب الترکی کاظم جولاجیوز بعنوان " لأجل القدس الحرّة" تناول فیه مدینة القدس القدس وأبعادها الدینیة والتاریخیة والحضاریة" . وفی صفحة أخرى نقلت الصحیفة خبراً حول حالة الإهمال التی تعانی منها مدینة القدس. وفی صفحة ثالثة أوردت الصحیفة کلمة للبطریرک عطاء الله حنا عنونتها "المسلمون والنصارى عائلة واحدة فی القدس" شدد فیها البطریرک على ضرورة تآزر الفریقین ووحدتهم لأجل الحفاظ على هویة المدینة وبعدها الإنسانی.

صحیفة ینی تشاغ
أما صحیفة ینی تشاغ  القومیة فقد اکتفت بنشر تفاصیل عن زیارة الوفد الإیرانی المشارک بالملتقى إلى مقرّ الصحیفة فی إسطنبول.

صحیفة ینی شفق
ومن جانبها نشرت صحیفة ینی شفق  الیومیة قریبة الصلة بحزب العدالة والتنمیة الحاکم مقالاً للکاتب إبراهیم قراجول بعنوان "الطریق إلى القدس یمرّ من إسطنبول" قدّم فیه صورة عن الملتقى الذی اعتبره ملتقى خاصاً لحرکة حماس أما الکاتب إسماعیل زلوی فقد نشر مقالاً بنفس الصحیفة بعنوان "ملتقى القدس" نقل فیها صورة أکثر قرباً عن الملتقى مرکّزاً على مداخلة البطریرک عطا الله حنّا.

م/ ن/25

 


| رمز الموضوع: 139313







الصفحات الاجتماعية
instagram telegram twiter RSS
فيديو

وكالةالقدس للأنباء


وكالةالقدس للأنباء

جميع الحقوق محفوظة لوکالة القدس للأنباء(قدسنا)